]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وحقكِ

بواسطة: Tariq Baban  |  بتاريخ: 2012-09-29 ، الوقت: 19:41:47
  • تقييم المقالة:

وحقكِ
أنا ما دخلت معبداً
اِلا وكنت
الآلهة
فيــــــــــــه

ولا آمنت بقلب
سوى قلبك أنت
هائم أنا به
وأُناجيه

ولا حرقني الجوى
اِلا أستشعرت الجفا
جفاء
منك
ألاقيه

أنا لم أكن يوماً
ذا شحح
شحيح الهوى
ما كنت
منك
ارتجيه

أنت يا جداريه
الصمت
بلسم جراح
كيف يا طائر ألمجهول
بالغنج
كأكسير
تصنعيه


أنت يا من
اِن رام ذو هوىً
جنة ً
جنة الارض
عيناك
غير انك من
يجب أن
يزكيه

كفي الملامة
سيدة عشقي أنا
ثورة ألغضب
ما أنا أوجدتها
وما كان مني
ما أنت
تعانيه

ردي الى
ألنبضات
أسأليها
وأسألي قلبك.
ان أنا يوما
غير الوجد
كنت
اعطيه

ردي الى
حيرة الانثى فيك
الى نشوة الليالي
لغير كلماتي
هل من أحد
قبلي كنت
ترتضيه

هذه الآهات مني
أنا معترف
لكن لم تكن يوما
غير تعاليم
عشق ألاوليين
أنا كنت
اقتديه

سلمت من أنثى
لا أحدى غيرها
أنت الأولى
أنت ألآخر
أنت من بالروح
ياهيام روحي
قلبكِ
أفتديه

هذه صفاتي
وأنتي تحفظينها
حضور أولياء
غير ذلك عليَ
لا تدعيه

اِن لقيت كقلبي
أحرقي أشعاري كلها
اِن حبيبا وددت غيري
ذاك هواك
ارتدي عن عشقي
معتوقة مني
ولك غفراني
فأتبعيه


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق