]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

لما الأنين

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-09-29 ، الوقت: 12:44:07
  • تقييم المقالة:

لما الأنين

لما الصوت الحزين

أين الحنان والرأفة بمختلف الألوان ؟

لما الرحيل إلى بعيد ؟

والغوص وتركي وحيد

لما الأنين يعلو ويزيد

لما إسودت الأخاديد ؟

أترى القلب طفح ولم يعد به المكان ؟

أم تراه غاص في البلاء ؟

ولا أزال أسمع الأنين

لحن المشؤوم الحزين

تبسم وإترك عنك

فالدنيا لا ترسو على لوم ؟؟؟


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق