]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من انا

بواسطة: احمد المليجى  |  بتاريخ: 2012-09-28 ، الوقت: 13:46:34
  • تقييم المقالة:

تائه فى عيونك لا أجد 

عنوانا لنفسى فأجتهد 

تقاربت 

تباعدت 

أسرعت 

أبطات 

ولكن بلا رد 

راجعت نفسى لعلى أدرك أنى أخطات 

لكنى أوقن أنك حبيبتى 

ودليلى  أننى بلا صد 

أنك لا تصدينى 

أنك لا تؤثرين البعد

لكننى علانى وجد 

أنظر فى الأفق 

كأننى أمام سد 

أسعى 

أركض 

أعدو 

ولابد 

من أنا ؟

 عاشق ؟

إذا لكان خيرا وهو خير مرد 

لأننى فى العشق بغير حد ولا ضد 

أدفع عن نفسى ألاما  تساورها 

وشكوكا تراودها 

وأحزانا  لها فى قلبى جند 

ثم أعود و أقول لست عاشقا ..

لست بارعا 

لست مؤمنا 

إلا بالإله 

لكنك فى مقام الحب 

من أولى الناس بالعهد 

دعينى أعرف بك 

لأننى دائر فى أفلاك عيونك 

من عهد إلى عهد 

ومن وجد إلى وجد 

ومن مهد إلى مهد 

و أسعى فى حبك بكل جهد 

فلما لا أُعرف بك ؟

يا من هواها ندى فى الحر 

ودفء لقلبى من البرد 

و إلا فقولى لهم من أنا 

وان لم يسألك فرد 

حتى يستريح قلبى 

ويبقى له من عمره ود 

ثم اعرف من انا 

فيما بعد 

 

 


من ديوانى :إيحاءات 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق