]]>
خواطر :
يا فؤادي ، أسأل من يسهر الليالي بين آمال اللقاء و الآلام الفراق ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يا دنيا ما فيك امان

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-09-27 ، الوقت: 21:57:12
  • تقييم المقالة:

اعيش اسيرالماضى زمان فقدت فيه براءة و ثقة اعز انسان

كنت دائما اداعبه فيبادلنى شعورا حين غاب عنى استبدل بالحرمان

فكثرت مواجعى و تهت فى دنيا يلدغ فيها الامين و لو كان سلطان

و ما كان ليحصل هدا لو تريثت و فهمت خبث اقرب اقربائى و اعطيته الامان

فخان ثقتى و حفر لى جبا رمانى فيه فبعدت عن قرينتى و لازمت الشيطان

هدا قدرى اجبرت ان ارضاه لنفسى ما دام ملزم و اراده لى الرحمان


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق