]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ابن لادن بين الحقبقة وخيال 11 أيلول

بواسطة: محمد جواد القيسي  |  بتاريخ: 2012-09-27 ، الوقت: 18:27:46
  • تقييم المقالة:

 

       (العراق أبو الدنيا)    

ابن لادن بين الحقيقة وخيال 11أيلول                     

 لا يختلف اثنان على إن عملية تدمير الأبراج في يوم الحادي عشر  من أيلول والذي خلف أكثر من ثلاثة آلاف قتيل من العاملين فيها ،كانت تتطلب من القائمين على تنفيذها معلومات، هائلة ومتطورة بعلوم الطيران والحاسبات وفك الشفرات المعقدة التي تم برمجة الطائرات بموجبها، بحيث يكون دور قائد الطائرة مقتصرا على الإقلاع والهبوط فيما جعلت باقي خطوط سير الرحلة ملقاة على العقل الالكتروني المبرمج باحترافية لا تسمح لمن هب ودب من اقتحام أسراره بتلك السهولة التي يتصورها البعض..  وانقسم الرأي العام بعد تلك الأحداث، خاصة بعد تبني تنظيم القاعدة الذي يتزعمه ابن لادن لهذا العمل، بين مؤيد لفكرة قيام هذا التنظيم بتدبيره، والمعارض لها باعتبار إن التنظيم لا يتعدى كونه تنظيما عسكريا قامت أمريكا بتشكيله لضرب المسلمين في أرجاء العالم، وان أحداث أيلول عمل أمريكي خططت له ونفذته وكالة المخابرات المركزية الأمريكية للإجهاز على الأمة العربية والإسلامية بدافع مكافحة الإرهاب الإسلامي المزعوم الذي يقوده ابن لادن. و كنت ولا أزال عند الرأي الأخير،خاصة بعد مشاهدة لقطات الفيديو عن ابن لادن، بعد مقتله الذي يظهر فيه وهو يشاهد لقطات تصوره وقد وضع على كتفه (الملحف) فيما بدت من جانبه أسلاك الكهرباء وكابلات الصحن اللاقط تتدلى، بما تنم جهل وسذاجته والعاملين معه بعلم الكهرباء!! وكان من المفترض أن تنظم غرفته على مستوى عمل الحادي عشر من ايلول. والأدهى انه سلم نفسه إلى القتل كالنعجة المريضة التي لا حول لها. فلا أبواب محكمة تغلق وتفتح عن طريق الأشعة ولا ممرات سرية تمكنه من الهروب في مثل تلك الأحوال ، تتناسب مع حدة الذكاء المزعوم له ولتنظيمه  بل ظهر انه مجرد طريد عادي يتصرف بمنتهى السذاجة والعفوية ..         وأقول إن ابن لادن عميل لأمريكا هو وتنظيمه وربما خرج على طاعتها فأصدرت أمرا بتصفيته حاله حال أي عميل لها  .. ورمت جثته في البحر مع أسرار تنظيمه وحقيقة يوم الحادي عشر من ايلول.  ولكن عزاء ابن لادن الوحيد إن تنظيمه باق على نهجه بضرب المسلمين وبدعم من أمريكا، وثورات الخريف العربي خير مثال على ذلك..  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق