]]>
خواطر :
إني أطرش لا اسمع... لكني أسمع همسات ومناجاة آلامك... إني أعمى لا أرى، لكني أراك وأنت هائمة ... أراك راكضة ومن وراءك منزل يحترق وأحلام تغتصب...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بعد الأصدقاء

بواسطة: فوزية محمد الخنيزان  |  بتاريخ: 2012-09-27 ، الوقت: 16:48:47
  • تقييم المقالة:

 

دربُ الحيَاةِ تشتكي من غَدْرِكم رأت هماً قد بقى في إرتقاء دمعةٌ قد عَلَتْ في سما أحزانكم والحزنُ مهما طال فلهُ أنطواء يا صحبي ما فعل بكم شيطانكم إنما كيدهم جنَّهمُ صيحٌ وإنتهاء بأي دربٍ تسلكون والله ربِكم خنتم الله فليس لكم اليوم انتماء كيفَ تأكلون ما ليس من أموالكم قد مات الضمير بل عمًّ الشقاء تكاسلتم عن صلاةٍ فيها تطهيرِكم فأي طهارةٍ ترجون وأي إرتضاء    
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق