]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المغرب - مغرس : تهاون المحاكم بحق مغتصب بالدار البيضاء

بواسطة: احمد  |  بتاريخ: 2012-09-27 ، الوقت: 09:59:28
  • تقييم المقالة:

الدفاع يؤجل محاكمة مخرج متهم باغتصاب شابة

محمد فجري الصحراء المغربية : 27 - 04 - 2010


أجلت هيئة المحكمة الابتدائية عين السبع بالدارالبيضاء، صباح أمس الاثنين، أولى جلسات النظر في قضية مخرج مغربي مشهور، متهم باغتصاب شابة، وافتضاض بكارتها، وتعنيفها، إلى 10 ماي المقبل، قصد إعداد الدفاع.
ولم تدم الجلسة، التي شهدتها القاعة 6، وحضرها (المخرج /المتهم) سوى بضع دقائق، قبل أن تستجيب الهيئة لملتمس التأجيل، الذي تقدم به دفاع الضحية.
وكان الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف استمع، أخيرا، إلى المتهم، قبل إحالة الملف على المحكمة.
وذكرت مصادر "المغربية" أن المخرج أنكر، طيلة مدة الاستماع إليه، أن يكون هو من اغتصب الفتاة، أو افتض بكارتها، في حين، ظلت المشتكية تؤكد أنه هو مغتصبها، مقدمة مجموعة من "الأدلة" على صحة كلامها، من بينها إعطاء أوصاف دقيقة لجسد المتهم، الذي نفى، أمام الوكيل العام للملك، الأمر، مؤكدا أنه "اعتاد العمل عاريا، ونزع ثيابه أثناء إشرافه على تصوير أي عمل سينمائي".
وكان المعني بالأمر أكد الأقوال نفسها، أخيرا، أمام أفراد فرقة الأخلاق العامة، التابعة للشرطة القضائية بأمن أنفا بمقر ولاية أمن الدارالبيضاء، الذين أجروا مواجهة بين الفتاة المشتكية والمخرج، وحرر بعد ذلك محضر أحيل على المحكمة.
وذكرت مصادر "المغربية" أن المخرج أنكر، طيلة مدة التحقيق، ما هو منسوب إليه، بينما تتشبث الفتاة باتهامه.
ووفق المصادر ذاتها، فإن الفتاة كشفت للمحققين مكان وجود الشقة، التي تقول إنها تعرضت فيها للاغتصاب، والتي تعود ملكيتها للمخرج، وكشفت تفاصيل تتعلق بها.
وأضافت المصادر أن المشتكية رفضت الصلح، مؤكدة أنها تتشبث بمتابعة المخرج قضائيا، وكلها "أمل في أن ينصفها القضاء".
وكانت الشابة وجهت شكاية إلى الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف، تتهم فيها المخرج باغتصابها، وافتضاض بكارتها، وتعنيفها.
واتهمت الفتاة في شكايتها، التي تتوفر "المغربية" على نسخة منها، المخرج "ع.ك.د"، باغتصابها، عندما تعرف عليها، أثناء العمل معه، قبل أن تتوطد العلاقة بينهما، مشيرة إلى أن نيتها كانت تتجه إلى الزواج.
وأضافت أن "المخرج استغل ثقتها وطلب منها زيارة البيت المعد للزوجية، وأنها حضرت معه، وبعد دخولها، أمسك بها بقوة، وشل حركتها، ومارس عليها الجنس، بعد أن افتض بكارتها، وسلمها شيكا بمبلغ 2800 درهم".
وذكرت أنها "حاولت الاتصال بالمخرج، قصد إيجاد حل لما أقدم عليه من أفعال، عبر إبرام عقد الزواج، الذي كان وعدها به، إلا أنه ختم تصرفاته بالاعتداء عليها من جديد، وسلمت لها شهادتان طبيتان، الأولى في موضوع الاغتصاب والافتضاض، والثانية، تفيد أنها تعرضت للتعنيف، وحددت مدة العجز في 12 يوما".
وتلتمس الفتاة "إجراء بحث في شكايتها، بالاستماع إلى شهود مقربين من الحادث، ومتابعة المشتكى به، من أجل التهم المنسوبة إليه".
وتعود وقائع الحادث إلى أواسط سنة 2009، إلا أن الشابة لم تتحدث عن تفاصيله إلا لاحقا، وبعد إخبار والديها بالحادث، تقدمت بشكاية في 16 دجنبر 2009.

 

منقول

http://www.maghress.com/almaghribia/107935


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق