]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كلام لايعجب أحداً - الجزء السادس

بواسطة: أحمد الذيب  |  بتاريخ: 2012-09-26 ، الوقت: 13:50:01
  • تقييم المقالة:

 

و يا سلام يا سلام راح الإسلام وحل الرصاص بدل الكلام والموت يلتهمنا كل يوم ونحن نقتل بعضنا أكثر حتى من معدلات توازن الطبيعة لدى الحيوانات مع عدم احترامي لكل من خرج عن الشرعية وفضل اقتضاء الحق بالذات ، وأنتقم حتى تجاوز حد الانتقام وزعزع الأمن والسلام ،ألا يمكن أن نتناقش بهدوء .

وأن لا نكون فريسة لذوي شخصيات الانفصام، ولا مجال للكلام فحقيقةٌ احترنا في وصف الأزلام ، وتحديد من تطبق عليه ومن يستحق منهم الإعدام ومن لاتجوز عليه الرحمة أن جازالتعبير ومن منهم يستحق أن يحقر من الصغير إلي الكبير ، حتى وإن استغفر ربي كثيرأً ولوكان بين يدى ناكر ونكير ،وأعود بكم إلي ما يفرضه الواقع وما تفرضه فوضت القرار وصعوبة التطبيق ووقت الضيق ، فلن تنجح المصالحة لسبب بسيط ركاكة الأسلوب وعقدة التقليد.

وللتأكيد أقصد هنا المصالحة الوطنية الجملة الرنانة القوية ،ولا فوائد تذكر في ما عدا زيارات مشائخيه ومجاملات إجتماعية ،وأمور دنيوية وهدرزه جانبية مع احترامي الشديد لهؤلاء جميعاً حقيقةٌ علي روحهم الوطنية والفزعة الليبية ولكن كيف تكون المصالحة الوطنية بهذه الكيفية ونعرف جيداً بأنها مجهودات معنوية وليست خطة وطنية فالمشكل الذي أحكي عنه  هو الأزمة في العقول المحترفة الأداء في مثل هذه الظرفية، وعدم الرجوع إليك ياسيادة التاريخ الغني بالأمثلة القديمة والحديثة في مثل ما نمر به من وضعية ، وعدم التحليل المتكامل لأسباب النزاعات المناطقية وانفلات التطبيق المسلح في المنازعات الجماعية والجهوية والمعادلة دون عناء في تضييع الوقت :-

(( لامصالحة وطنية بدون عدالة انتقالية ولا عدالة انتقالية بدون مؤسسات سياسية وتنفيذية وهذه المؤسسات يلزمها سلطة فعلية والسلطة الفعلية لن تكون إلا بفرض سيادة الدولة وسيادة الدولة تحتاج فقط للرجال.))

والشعب صابر لأنه لايزال يشاهد ويفضل فقط سياسة وسعة البال ((وأن كل شيء ما "ايجيش " في مرة ،والله يكون في عون كل إمرأة ابتلها زوجها بضرة ، فما قاله الشيخ في حفل الكيش "عكرش " الوضع وجميع من شاهده كان يتوقع شكل الدولة وصرامة الحيلولة دون الوقع في مطبات غياب دولة ، وياريت قال ردوا المحافظات أوالبلديات وأعلن قانون الطوارئ ،وسمى رئيس الجيش والاستخبارات ورسم سياسة حكم مؤقت لكامل المؤسسات الضروريات ))

قدر الله وماشاء فعل ، فيظل للشيخ مصطفي مكانة خاصة في قلب كل من التقي به أو عمل معه أو حبه في الله قبل وبعد .

                                                 "نــداء"

بني وطني .....سلامٌ عليكم بني قومي ....حرامٌ عليكم أحفاد الرجال                 عتبي عليكم ليبيا . ليبيا وطننا               أمانة بين أيديكم أناشدكم بالوطن إن كان حياً ..........فيكم !! أناشد العقل وعقيدة الإسلام لديكم بني قومي ......حرامٌ عليكم           قتلكم لبعضكم

                                                وشماتة الحاقدين

      وسموم أعدائكم....تسري وتنشر الفرقة وقريباً جداً.........ستضيع وحدة أراضيكم أناشد الحق .......والحق ضائعٌ في متاهات التعصب أسأل الله أن.......يهديكم  أبناء ليبيا     ندائي إليكم أخوة أنتم    لغد أفضل ادعوا الله أن يحميكم ..........بني وطني

                                              سلامٌ عليكم .

"كتبت بتاريخ :- 20/03/2012م "

وأعود وأوصل بعد النداء .

فقد تعودنا علي انقطاع الكهرباء أبداً ليست لدينا مشكلة في الشتاء سيكثر داء السعال وقرص البرد في جنح الظلام وتحية هنا لرجال الكهرباء أوفياء يبذلون مجهودات وهذه حقيقة لاكلل لديهم ولإعياء ، ومشكلتهم تكمن في سرقة عدتهم وقطع الكوابل من جهلة النحاس والخردة ،ولكن السرعة مطلوبة الآن وقبل فوات الأوان فالشتاء لدينا قصة حزينة واسألوا قرانا وأريافنا والحواري والشوارع والأزقة ووسط المدينة فكيف له استعدينا ، فالنظام السابق كان في هذا الموضوع ناسينا ،ومن يكذبني يسأل عرادة وفشلوم والسريع وكم من الوقت في الغدران يومياً يضيع ، بالتأكيد سنصبر هذا العام وننتظر المنتخبين في المؤتمر الوطني العام وتحديداً حتى يتم تصفية من اكتشفوهم بعد الانتخابات أنهم من أزلام النظام ويفترض أيضاً أن يتم تعيين لجنة سرية لتقييم أعضاء المؤتمر العام  قبل أن يضيع حلم الشارع العام ، ويفصل من لايستحق هذا الشرف وينطبق عليه معيار عدم الكفاءة مثله مثل الأزلام واعتقد جازماً بأن هذا الرأي من ضمن الكلام الذي لايعجب أحداً من السادة الكرام ، فلا مجال لحك الرأس والتخمام . انتخابات ورائها انتخابات ولا تفهم شيئاً سوى كترث البوسترات والدعايات فمن منهم طرح مشروعاً يلامس الرغبات ويطرح حلولاً لكل المشكلات . . . !! لا أحد مع احترامي لكل الأمنيات وتابعتم جميعاً الجلسات والشيء المؤسف أنها مرحلة ما تحت الصفر والأهم صحة البناء للتشريع بالرغم من المطبات و العتراث ، والحقيقة نطق بها السيد / الكيب بأن هناك من يصدر الأوامر لإدارة البلاد ومن "فوق " ولا أدري لمن سأتوجه بالسؤال هنا أيضاً، ولماذا لم يتحرك الشعب الحر عندما سمع رئيس الوزراء يصرح بهذه المأساة ، ولا من علق هل هذا الشر،فمعقول أننا ترنا ضد " الحقراء " ليسيرنا مجموعة من الجبناء ،والأكثر استغراباً لم يتجرأ أحد من السادة النواب عن سؤاله من هي هذه الجهة العليا التي تفرض علي الحكومة ما تشاء فالكل اعترته لحظة الصمت وإطباق الشفاه ماذا فعلنا أيها النشطاء ولمن تركنا وطننا ،ألا يمكن أن نساهم قبل أن يضيع ماصنعنا ونقطف ثمار الندم أمواتاً وأحياء. " حالة الإحباط ليست هي الفشل بل الدافع القوي للانطلاق الصائب " شكر الله حرصكم ،وبارك الله جهدكم ،كلكم يرفض كل وكلكم تنتقدون الكل ولا أري قريباً أن عقدتكم المتأصلة في جذور الفطرة لديكم ،قد تقودنا في القريب الفوري والعاجل والقادم وما بعد القادم لحل الآمر بقليل من الصبر والحنكة كل واحد يأخذ حقه والحق الوحيد بأننا ذهبنا نغرد بعيداً واستبحنا لأنفسنا كل ما من اجله خرجنا ،وتخرج الحسرة من مكامنها حارقة لتتأمل سماء الوطن نقي دوماً وتعود الطمأنينة في تلك اللحظة وبأن الصبر لا يرافقه أبداً اختيارا لصمت فذلك قمة المقت ومقتل العقل في العمل وتلك هي خارطة ضياع الأمل . تهديد ووعيد بدون تحديد ومن هي الجهة وماذا ياترى الفاعل سيستفيد ،تفجير ضخم أول أيام العيد شن حالك يا "طحلوب " وشني الجو يا"جرد " صحيتوا يا ليبيين ، ممتاز  برافوا  ايجيكم يوم وينطحكم الحيط و" آه " فعلاً محتاجين ليبيين مسلمين وطنيين فقط مسلمين زي ما نعرفوا الإسلام يا ليبيين . الله ايصبر أهالي المتوفين ، لحظة انظروا للقبور وتذكروا اننا انتهكنا نعم انتهكنا حرمة الدين بعد أن قاتلنا بعضنا ونحن متحررين ، القاتل والمقتول في النار لطفك بينا ياجبار "فالحين " في بعضنا وتستمر شاهداً ايه التاريخ وسجل بأننا نصل في سفك الدم إلي مرحلة العار .

بالله أيها التاريخ سجل بأنني سألت الجميع هذا السؤال :-

    ماذا سنقول لجيلنا القادم ولكل الأجيال التي ستليه ؟

نلتقي في الجزء السابع


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق