]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دنيا

بواسطة: alya  |  بتاريخ: 2011-08-07 ، الوقت: 14:22:22
  • تقييم المقالة:
أنتي التي أخذت وما أعطت أبدا فأن أعطيتي يوما سلبتي ما عطيتينا أين الاحبة اين المال والولد كذبا كل ما عطيتينا كيف أصافي من أخذت أغلي ما فينا تعطي  وتأخذ ليتها ما أعطت تبا لدنيا تجري مقائينا\ فان هي يوما ضحكت غدا تكشر أنيابها دهرا  ليتك ما أسعدتينا ثم غدرتي بعز الفرح أخذة ما وهبتينا  تبا لدنيا لاهية بينا فلا انتي سالمتي من عفت عنك نفسه ولا انتي رحمتي من غره زخرفكي تبا لك كم طحنتينا وتبا لنفس تهوى من يعاديها يلهو ويلعب ساخرا بيها تبا لدنيا الدنايا جمع لاساميها ومنذ ان خلقت ما نظر الاله فيها ايه يادنيا كذبا كل زخرفكي حتى المحبة كذبا وخدع أه كم طحنتينا  فهذي القلوب علي التقلب قد طبعت كذبا هواكي كم خدعتينا حتى العقول وكم بلب الراشد الحكيم فينا  ذهبتي ولهوتي تبا لك كم خدعتينا فلا انتي من اعطيتي أسعدتي ولا سعد المحروم فينا تبا لك كم خذلتينا كذبا يا دنيا كم  رفعتينا ثم اخذتي بنواصينا اين الطفولة اين براءتها ؟؟ صار الرضيع فيك كهلا أه طحنتينا لولا القدر وحكمة من المولي قد سبقت لكنتي هنتي كما اهنتينا  يا من خذلتي  وكم اخذتي كذبا يادنيا  كل ما عطيتينا لن أصفو مهما بزخرفكي خدعتينا كفى يا دنيا سخرية بينا كذبا  ضحكتي فبعد الضحك يادنيا مغروسة أنيابك فينا الان ايقن ان ضحكتك  هدوء ما قبل الاعاصير وسكونك يخفي ثورة البراكين كفى يا دنيا كم كنتي منذ نعومة أظافرنا عاصفة بينا  تبا لك لن أرجو واتمنى الا رحمة من ملك نواصينا

من كتاباتي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • Alya Mohamed | 2011-08-08
    غاليتي طيف كل سنه وانتي طيبة ما اكتبه وتعلقي عليه تزداد قيمته عندي
  • طيف امرأه | 2011-08-07
    هي الدنيا تغرينا , تفتننا ,, وتغوينا.
    لقد اغرقتني في بحر عتابك للدنيا يا غاليه.
    لم انجو الا في النهايه.
    لن يضيع من يذكر الله ابدا ,, فلولاه لما كانت حياتنا.
    ولباءت محاولاتنا في العيش فشلا ذريعا.
    عُلية الراقيه
    سلمت حروفك التي كتبت هنا لحنا بسيمفونية الطبيعة.
    دمت بحب
    طيف بتقدير

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق