]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

على حسن السعدنى يكتب : وصاية وطن

بواسطة: على حسن السعدنى  |  بتاريخ: 2012-09-22 ، الوقت: 21:18:28
  • تقييم المقالة:


على حسن السعدنى يكتب :

انا وطن من اجمل بقع العالم بطاقتى الشخصية  الاسم وطن عربى السن الاف الاجيال من الحضارة 

الوضيفة اجمل خيرات الله فى الرض من بترول وارض وشعوب  ومناخ  واقتصاد وموارد طبعية العنوان  فى الكرة الارضية  بس ليا كلام جويا نفسى الدنيا تسمعة  لانى  الامى بتزيد ومش قادر اتحمل ولازم اكون اليوم بكتب وصاية  الى كل شعوبى العربية اللى من اجلهما بدفع كل يوم ضربية الحرية  وصاية ليكم انكم تحافظوا على الحرية وعلى الارض الغالية اللى فيها انقا انوع البترول والذهب فى العالم وان تصبحون يد وحدة وتعرفون من عدوكم الحقيقى  ولا يجب اتتتحول دولة عربية مثل سوريا الى مجزارة ادامية ابنائى فى سوريا هم ابنائى فى فلسطين فى مصر فى العراق كفا انيار الغرب ينظر الى الارض العربية نظرة الاسد للفربيسة لارضاء غرورة وطعامة  ينظر الى ثروت الطبيعة فى الشرق  نظرة الالتفاف حول الكرسى  حفظو على وحدة الارضى الفسطنية الارض التى حملت بيت المقدس وحملت  دماء شهداء من اجل الحرية والاستقلال  حفظوا على ثروة مصر وموقعها البلد والشعب الذى تحار من الاحتلال الفرنسى والانجليزى والاسرائلى والعدون الثلاثى عليه هذة البقعها التى تكون مثابة مطماع للعالم كلة من جمال ارضيها  وروح تربها وموقعا الاستراتيجى   انظرو الى مسلمين العالم وحفظوا على ابناكم فى كل انحاء القارة  تكتفوا حول البعض والعض وحدو اقصاد العرب الحر  متى تتحول الدول العربية الى امبرطورية عربية كبرة مستقله ذات وضع اقتصادى عالمى وقوة خارقة الحقيقة ان الغرب يستفيد منا اكثر ما يستفيد الشرق منه لايجب ان تهان المعتقادات الدنية والاسلامية والمسحية كلنا تحت راية واحدة من الوطن العربى والدول العربية مسلم مسيحى ابيض اسود شام خليج افريقى  المهم انى عربى بحافظ على وصاية غالية  من من وطن ربا شعوب تتكتف وتحالف انى متنام مغلوبة علم العرب مرفوع واطفالة تشوف الامان والحنان مش القتل والاهانة من الانسان للانسان كفا ظلم لشعب سوريا من حكام لايعلم غير الانانية  والقتل من اجل السلطة  كفا ترك القضية الفلسطنية من شعب عرف الحق منذو البداية كفا من بث الفتنة الطائقية فى مصر بين شعبها العظيم كف تقسيم فى خير العرق من اجل امريكا ولبيا ولبنان من اجل ارضاء المصالح الايهودية التى لا تعرف حدود ودئما عندها الحق مفقود  وصياية يا شعب من ارجاع الق المفقود والارض المنهوبة والاتحاد لحق ولم الشمل بالفعل مش بالقرارات  امجاد يا عرب امجاد 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق