]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ايام الرجاء

بواسطة: سيد بر (ابو ضياء)  |  بتاريخ: 2012-09-22 ، الوقت: 15:46:17
  • تقييم المقالة:

 

سلاسل وأغلال تكبلني عندما اقول لك الحقيقة....

حقيقة مرة ..اخفيتها مند سنين...

ودفنتها مع اوراق الماضي....

ورميت فوقها تراب اختلط دوما بالحنين...

كلما مررت بتلك الحفرة...رأيت منها دخان يخرج ...وينتشر حق الانتشار..

اتعمد تارة ان اشمه ...على مرارته... تخفف عني الم النفس ....وتصدع خلايا الاحساس العسير...

قد سوق لي الحاسدون ...قاذورات واشلاء العناء الكبير...وقالوا ما قالوا...بل ونسجوا حكايات من خيال ..فكانت بوتقة من نار بلهب مريب...

وصدقت انت كيدهم ..وفتحت لهم ابواب الافتراء ..وغدوت نادي يصطنع البسمة..... ليقتل ابرياء..ذنبهم انهم عشقوا باخلاص ...وذابوا في هواء الاثير..

تخلى عني الاصدقاء يومئد...كنت احسبهم سندي وعضدي.....كنت احسبهم روحي ونفسي...ولكن اخدهم تيار الوهم ....واسسوا فيالق للكذب ولتلفيق المرير...

ولكن الحقيقة كانت كالشمس...اذ رجعت يومها على عجل من مشواري السنوي...اذ رأيتك بمجلس انت به الامير.....تتكلم عن مجد...وسلطان ..وجاه..زائل...ونسيت ان لك ذكريات خالدة..انجزناها بقلوبنا ...وختمنا عليها بالمسك والحرير...

يا ظالم كيف لظلمك ان يأتي اليوم متبختر يطلب العفو...ألا يستحي....ألا  ينتهي .......

الحب كاد لي مرتين ...يوم اخلصت...ويوم حصدت ثمن اخلاصي... ووفائي....فكافأتني...بأوسمة من جمر...وقلادة من سعير...

وتقول لي اليوم......الحب......أحبك......اعشقك.......

أي حب هذا الذي تتكلم عنه....اتتكلم عن دفين بأسرار مبعثرة ...

...يالا.....خيالك السابح في اغلال كاذبة......واوهام موحشة.....

هيا.....تعالى....فلنذهب الى الحفرة....ولنخرج الماضي الدفين....سيتصاعد دخان الالم والحسرة......

يا أنت.....انا لست لعبة للايام .....وارجوحة للاحلام ....

تبا لهذا الماضي..وسحقا لحب كله عبرات منتقاة بطلاء كاذب...ووعود وردية كلها باطل...وقواعد اسفنجية ارتكزت على تبن...النار موعده......والرماد اخره....

تلك الحفرة افرغتها اذ....ورميت رمادها الى المزابل.....ووضعت فيها ثمار جديدة بمناخ جديد......

وأنا انتظر....على القدر.....يخرج ما هور اسمى واجمل.......سلاسل وأغلال تكبلني عندما اقول لك الحقيقة....

حقيقة مرة ..اخفيتها مند سنين...

ودفنتها مع اوراق الماضي....

ورميت فوقها تراب اختلط دوما بالحنين...

كلما مررت بتلك الحفرة...رأيت منها دخان يخرج ...وينتشر حق الانتشار..

اتعمد تارة ان اشمه ...على مرارته... تخفف عني الم النفس ....وتصدع خلايا الاحساس العسير...

قد سوق لي الحاسدون ...قاذورات واشلاء العناء الكبير...وقالوا ما قالوا...بل ونسجوا حكايات من خيال ..فكانت بوتقة من نار بلهب مريب...

وصدقت انت كيدهم ..وفتحت لهم ابواب الافتراء ..وغدوت نادي يصطنع البسمة..... ليقتل ابرياء..ذنبهم انهم عشقوا باخلاص ...وذابوا في هواء الاثير..

تخل عني الاصدقاء يومئد...كنت احسبهم سندي وعضدي.....كنت احسبهم روحي ونفسي...ولكن اخدهم تيار الوهم ....واسسوا فيالق للكذب ولتلفيق المرير...

ولكن الحقيقة كانت كالشمس...اذ رجعت يومها على عجل من مشواري السنوي...اذ رأيتك بمجلس انت به الامير.....تتكلم عن مجد...وسلطان ..وجاه..زائل...ونسيت ان لك ذكريات خالدة..انجزناها بقلوبنا ...وختمنا عليها بالمسك والحرير...

يا ظالم كيف لظلمك ان يأتي اليوم متبختر يطلب العفو...ألا يستحي....ألا  ينتهي .......

الحب كاد لي مرتين ...يوم اخلصت...ويوم حصدت ثمن اخلاصي... ووفائي....فكافأتني...بأوسمة من جمر...وقلادة من سعير...

وتقول لي اليوم......الحب......أحبك......اعشقك.......

أي حب هذا الذي تتكلم عنه....اتتكلم عن دفين بأسرار مبعثرة ...

...يالا.....خيالك السابح في اغلال كاذبة......واوهام موحشة.....

هيا.....تعالى....فلنذهب الى الحفرة....ولنخرج الماضي الدفين....سيتصاعد دخان الالم والحسرة......

يا أنت.....انا لست لعبة للايام .....وارجوحة للاحلام ....

تبا لهذا الماضي..وسحقا لحب كله عبرات منتقاة بطلاء كاذب...ووعود وردية كلها باطل...وقواعد اسفنجية ارتكزت على تبن...النار موعده......والرماد اخره....

تلك الحفرة افرغتها اذ....ورميت رمادها الى المزابل.....ووضعت فيها ثمار جديدة بمناخ جديد......

وأنا انتظر....على القدر.....يخرج ما هو اسمى واجمل.......


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق