]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاتزان

بواسطة: سيد بر (ابو ضياء)  |  بتاريخ: 2012-09-21 ، الوقت: 15:14:13
  • تقييم المقالة:

 

لن انسى  ايامها اذ كتبتها بدموعي....ودمي...

وتوجهت اليها زاحف ...

اسئل عن حالي...

ومدحتها....

وتوسلت اليها...

بل  ترجيتها....قائلا...يا قمرا...رفقا بقلبي....

لحظتها كنت اريد ان اعيد رسم الايام بريشتي ....واكتب كل مواثيقي بقلمي...

وانشر عهدي...... لصاحب ودي.....

واخرج من دوامتي .....بين اخذ و رد.....

كنت افكر في مكان انجز فيه عملي....

توجهت الى مدارس العشق والجمال...

مررت ....ومررت....لكن....

لم اجد فيها الا بعض كلمات.... منقولة عن هذا وذاك...ولكن مبتغاي بعيد كل البعد عنها...

توجهت بعدها الى طريق خيل لي بأنه اسطوري..... قيل انه طريق الحرير...هناك تسكن قلوب خريجة لحظات الغدر و الذوبان....وفي زوايا اخرى ...تسكن عقول خريجة ايام الاتزان و الرزانة...وبينهما مدرسة جمعت بين العقل والقلب...

فضولي اخذني الى ان اعرف المزيد....بل شوقي واشتياقي ....وربما حاجتي لذالك..

ودخلت .....

نسمات من عبير....وزهور من يسامين....وعصافير تزقزق بشدو كبير....

وفراشات زاهية الالوان ...قد الهمني بهائها ...ابحار وانغماس ...ارجعني كالاسير.........

تعلمت هناك مواثيق كثيرة ..بل وقعت عليها ....وعرفت انها كتبت بهلامة اتزانية... بين تدبير العقل وابحار القلب....

وعدت الى زماني ....اسئله الرجوع .....فرجع  انيق ....مثلج القلب .....متزن العقل ...بحياة من امل......

واخدت دموعي و دمي وارجعتهما كلمات تغذي نسماتي...وزحفت على قلبي مرة اخرى...

وكان عهدي اذا.....قد كتب سمفونيته الاولى.....سمفونية العهد المجيد.....


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق