]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

غزوة شارع المتنبي : بقلم سيف الناصري

بواسطة: Saif S Alnasseri  |  بتاريخ: 2012-09-20 ، الوقت: 19:23:45
  • تقييم المقالة:

شارع المتنبي ذاك الشارع الذي يقع في جانب الرصافة من المدينة المدورة (( بغداد )) هذا الشارع يمثل الثقافة البغدادية بكل معنى الكلمة حيث يتواجد به بائعي الكتب الثمينة والمثقفين والشعراء ويرتادة الناس من جميع انحاء العراق وحتى في ما مضى من الدول الاخرى .
غزوة المتنبي نعم هي غزوة لأمبراطورية جديدة غزة العراق بعد عام 2003 وأستمرت حتى بعد خروج قوات الاحتلال الامريكي من أراضي العراق .
هذه الأمبراطورية أجتمعت بها جميع الغزاوات التي أنحالات على العراق على مر العصور من أحتلال المغول مروراً بالاحتلال الصفوي والعثماني والبريطاني وأخيراً الامريكي , لكن الغريب في الامر أن من يقود هذه الامبراطورية هم اناس عراقيين أو بصريح العبارة شبة العراقيين لاننا بلا أدنى شك نشكك بولائهم الى العراق بنسبة 50 % ومن يقهر الشعب العراقي ومن يقتل ويهجر هي أيادي عراقية قيل انها في خدمة الشعب لكن العبارة المشهورة تحولت الى الشعب في خدمتهم .
ما حدث في شارع المتنبي أبشع جريمة لثقافة والمثقفين العراقيين فالهجوم الذي شنته قوات الامبراطورية على هذا الشارع وجعله من شارع مثقفين لبيع الكتب الى ساحة أقل ما يقال عنها للقمامة أو زلزال ضرب تلك المنطقة أو أعصار قد خرب الشارع هي جريمة بشعة بلا أدنى شك ولا تختلف اطلاقا عن ما فعله المغول في بغداد عندما رموا الكتب في دجلة .
نعم أنها بصمة عار أخرى تضاف الى الامبراطورية الغازية للعراق بعد مهاجمتهم النوادي الثقافية قبل مدة من الزمن وغيرها من الامور التي بدء الكيل لها يطفح , لتكرر لنا السؤال في ذهننا في كل مصيبة تحدث الى هذا الشعب العظيم صاحب الحضارة متى يخرج لنا شخص كمشعان أبو الجون ؟ الله أعلم .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق