]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العائدة

بواسطة: سيد بر (ابو ضياء)  |  بتاريخ: 2012-09-19 ، الوقت: 01:40:23
  • تقييم المقالة:

 

سكنت ارض المغرب....

يتيمة هي .....اسئل عنها المجرب....

عيناها سودويتان....يخرج منها اللؤلؤ...

وفمها كأنه نبراس من مسك....يعبق بأثير من مرجان وزمرد...

وحياتها القمر في ايام اكتماله....بدر مضيأ ينير طريق الضال والراشد المبحر...

كانت تقف يومها في صرح القراويين بالمغرب...

قلت سلام على اهل الديار.....

قالت .....وعليكم السلام....اهلا وسهلا....

قلت ....ايمكن لي ان اعرف المار المحير......

قالت كان اجدادي هنا ....رسموا طريق البشر....لم يتركوا شبرا في المعمورة الا ودونوا عليه انفاس المكبر...

قلت ....يا راحلة....وما جاء بك الى هنا....

قالت سكنت بغداد.....لارتوي من جدي هارون الرشيد....فأخرجت كرها ولم اخذ ما اريد...

ومررت على سامراء....عابرة ....وبالكوفة والبصرة زاحفة....وبالمدائن والقادسية لاقول لسعد سلام عليكم ...هاكم عهدي ووعدي ...

فارتحلت الى دمشق ...لاسلم على جدي معاوية .....واقول لخالد مرحا لفارس الجزيزة بوركت من باسل ....

وكانت صدمتي... في مواطن قوتي..ارضي مغتصبة وقدسي تبكي...واشلاء متناثرة واقصاي ينادي...لم يسمع احد ...الكل ناموا في سبات عميق....الكل فضل الابحار الى غير طريق.....

بعدها مررت بقاهرة المعز...علني ارى جوهر.....يعيد لي الايام ......فانا محتاجة اليه جدا...

فوجدت نفسي عند اهل القيروان .....وبعدها ها انا الان هنا...انتظر بشير عله يأتيني بخبر يثلج الصدر...

قلت...وما يثلج صدرك...

قالت...

الا يكفي نومهم......الا يكفي ظلمهم........الم يفيقوا بعد....الزال هذا يذم ذاك لان ذاك اختلف مع هذا.....

عجب لهم من قوم.......عجب لهم من اخوة يأكلون بعضهم لاجل عدوهم...اي قوم هؤلاء ....اي خلف لسلف كتب عزه  ومجده في التاريخ بأحرف من ذهب..

قلت قد اجتمعوا....وتعاهدوا....بل ووقعوا....

قالت ..وهل اتفقو...

قلت ....نعم .....اتفقوا على ان لا يتفقوا...

فبكت بكاء اليأس من الحياة ....

وقالت..يا ويلتي منهم....قد خذلو ا تاريخهم..وافرحوا عدوهم.....لن يأتي البشير اذا...

فأغمي عليها من هول ما سمعت.....واحتضرت....قائلة هل اوصيك....

قلت نعم والدموع في عيني..

قل لثكالا..والحوامل...ان يضعن  فلذاة ...اكبادهن ....من عبق.. طارق والعقبة وخالد ....

فهؤلاء نيام فليبقوا في نومهم.....وصعدت روحها ......وحملت الامانة وتوجهت الى المدائن...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق