]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل يعقل ان تكون الصحافة المكتوبة و المرئية اداة ضغط على المواطن وتدافع على مصالح الدول العظمى

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-09-17 ، الوقت: 13:51:02
  • تقييم المقالة:

تزعم وسائل الاعلام المرئية و المسموعة ان صورة تونس تدهورت بشكل خطير فى الاوساط العالمية بعد الاحداث  الاخيرة التى جدت باغلب المدن التونسية منددة بسماح الادارة الامريكية بنشر فيلم يسىء الى الرسول محمد صل الله عليه و سلم متلاعبا بشعور المسلمين فى كل مكان و كان اجهزة الاعلام فى تونس تملكها امركا و الدول العدوة للاسلام و المسلمين

بل وصلت بها الوقاحة الى حد مطالبة الحكومة و المعارضة بتحرك عاجل لترميم حسب قولهم ما شوهته الاحداث الاخيرة و صياغة مواقف تصحيحية لتبليغ الموقف الاصلى لاغلبية الشعب التونسى و نعتت المشاركين فى المسيرات اقلية لا تمثل الشعب التونسى

الرد المناسب لهؤلاء العملاء ان الشعب التونسى كله من غير استثناء ناقم على الامريكى و على الدول الغربية المعادية للاسلام و يريد الكرامة قبل الخبز و من اولويات كرامته الدفاع عن دينه و عن نبيه الكريم


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق