]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ازمات المبتعثين..في القبولات !

بواسطة: Turki Sulemain  |  بتاريخ: 2012-09-16 ، الوقت: 22:39:21
  • تقييم المقالة:

كثير من طلابنا المتبعثين والذين فضلوا تكمله دراستهم في الخارج سواءا كانت تلك البلدان عربيه ام اجنبيه ,ولا الاختلاف بذلك بل الاهم في الامر كل هوى ان يذهب الطالب لتلك البلدان وان  يجد فيه قبول جامعي

يقول احد المبتعثين في كندا انه عانى الامرين حيث ذهب لدراسه الماجستير ولكن لم يفلح في الحصول على قبول حتى في اقل الجامعات تصنيفا  بسبب صعوبه الحصول على قبول دراسات عليا في كثير من جامعات كندا ,فانظروا لموقف هذا الشاب وغيره من الشباب الذين عانوا وثم عادو وكان لم يذهبوا .

اذا نظرنا للعدد الهائل العائد من تجربه الابتعاث نراه كل يوم في ازدياد وبعض الاسباب لا تكون من الطالب نفسه كحال الطلاب في عدم حصولهم على قبولات وهذا الامر بكل تاكيد خارج عن ارادتهم .

اذا اردنا ان نخلص طلابنا اولا يجب على وزاره التعليم العالي ان تتعاقد مع بعض الجامعات ولماذا لا تجبرهم على قبول الطلاب السعوديين خصوصا ان كثير من هذه الجامعات اهليه (ربحيه) فلو اخذت كل جامعه عدد لا باس به من السعوديين لوجدنا حل لهذه المشكله بدلأ من (المرمطه) اللتى يعاني منها الطلاب من استغلال بعض مكاتب القبولات وممارستهم( النصب) على ابنائنا وكذلك الشروط التعجيزيه لبعض الجامعات هناك حتى تملل الطالب من اكمال دراسته .

يقول خالد عبدالله احد المبتعثين والذي يدرس في  ولايه كالفورنيا الامريكيه  بان فتره اللغه وهي المسموح به من الوزاره سنه وسته اشهر بانها لا تكفي لدراسه اللغه و للتاهيل كذلك  لدخول الاختبارات الخاصه  المؤهله لدخول الجامعات مثل (توفل وايلتس) وغيرها من الاختبارات واضاف بان عند انتهاء الفتره والطالب  لم يجتاز اللغه يجبر باكمال (الكورس) بحسابه الخاص وفي الغالب يكون الامر مكلف خصوصا انه يدرس في اكثر الولايات الامريكيه غلاءا من حيث السكن والمشرب ورسوم الدراسه والمواصلات و غيرها ..الخ وان ظروفه الخاصه لا تسمح بكل هذه التكاليف وكل هذه الامور اجبرته الا يكمل دراسته بالخارج وان يعود من جديد الى المملكه متبخرا  كل ذلك الحلم الذي كان يراوده منذ الصغر  باكمال دراسته الجامعيه في الخارج .

بالتاكيد فتره اللغه للطلاب المبتعثين غير كافيه خصوصا بان لدينا  مشاكل اساسيه وجذريه في تعليم اللغه الانجليزيه في مدارس التعليم العام ,فلو نظرنا الى انسب الحلول لوجدنا ان فتره اللغه غير كافيه وتحتاج لزياده سته اشهر كحد ادنى او ان تكون هناك دورات لغه انجليزيه منظمه تحت اشراف وزاره التعليم العالي ويدرس به المبتعث فتره 6 اشهر في اقسام اللغه الانجليزيه في الجامعات السعوديه  يدرس بها الطالب بعض المهارات والاساسيات  وبالتاكيد بانها سوف تكون مفيده ومثمره خصوصا بانها تاتي قبل الذهاب لبلد الابتعاث .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق