]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مرحبا .. ايها الترااب ..!

بواسطة: Sura Raad Alhashimy  |  بتاريخ: 2012-09-15 ، الوقت: 14:26:10
  • تقييم المقالة:

قليل ما نعطي اهتماما وقدرا ..
وكثيرا هوعن البال غاب.. شئ ما اسمه : التراب ..
ولربما نضجر منه عندما نراه ... لقد وسخ بيتنا ؟ لقد سبب لي حساسيه ؟  أو القول: هوالانسان بنهايه .. ترااب.!! (توبيخا )...
في نظريتي ارى فيه جمالا وحنينا من نوع غريب ...فهو محتضنا بدفئ  وبهدوء.. اشياء كثيره .. لرموز بقيمتها وفيره.. (وما اعظمهم واجلهم الذين  رحلوا واصبحوا تحته ؟)....
وايضا عندما يجمل  الدنيا في عيني الباهته  /  فهو اصل لجذر.. ومنبت لسحر .." كل طبيعة خضراء , يواسي تعب وقوفها ويوصل اليها مؤونتها  ويسندها بكل حياة وبعاطفه وبكبرياء: لتعيش ولنعيش نحن على اطلالتها البهيه بالنهايه ... هذا كله بدون رد جميل ولو بكلمة ..!
يا ترااب  ,, انت الوطن االمنفي ... انت الصديق الوفي ..""   ...
فانا منك وعليك واليك .... لا محالة ...
جسدي يبعث لك   ../ سلامه 
...ويبلغك بكل متر منه .../ احترامه  ..
                                                                                                  قلم / سرى الهاشمي ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق