]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ساندكن

بواسطة: مولانا نافيذ  |  بتاريخ: 2011-08-05 ، الوقت: 08:06:47
  • تقييم المقالة:

 

ساندكن(مدينة الطبعيّة)

تقع مدينة ساندكن في شرق مالزيا و هي المنطقة من الولاية صباح و تبتعد عن العاصمة كوتا كينابالو على بعد ستة ساعةٍ بالسيارة، و هي المدينة الجذابة الممتعة مليئة بالأماكن الجميلة و المشهورة. و جميلتها كالوردة في الحديقة. هذه المدينة تحيط به الغابات الاستوائيّة و فيها الأرض الخصبي يساعد     على تنمية النباتات مثل الخضروات و الفواكه و النبات فيها أجناس متنوعة مثل:الأناناس،البرتقال،الثمرة جاك، الفلفل،البازنجان، البصل و غير ذلك. المدينة ساندكن أيضاً تملك الثروات المنتجات البحرية. و توجد فيها كثيرة من الأجناس الأسماك اللذيذة. يمكننا أن نحصلها بثمن رخيصٍ، والمنتجات البحري هي أعظم الموردة الأطعمة بين الأطعمة الأخرى مع ذلك أنها هي الدخل الذي توفّق على البيع الأسماك لبعض الشعوب في ذلك المنطقة خصوصاً المجتمعات الصنادية.إذن معظم شعوبها هي الصيّاد السماك.

و مدينة سندكن تتكوّن من شعوب متنوّعة تتختلف من حيث الثقافات، نمط الحياة و دينهم. كلّهم يعيشون بالأمن و السلم بدون أي الجدال بينهم. في هذه مدينة مجتمعات كثيرةً مثل: المجتمع باجاو((BAJAU،كدازان((KADAZAN،سوغي((SUNGAI،دوسون((DUSUNو غير ذلك.و أغلب منهم المسلمون ممرسون الأعمال الإسلامي في حياتهم، ولكن بعض الثقافات تبقى في حياتهم. وصلة الرحيم بينهم كربط القوي. ومن جانب الآخر، توجد فيها  كثيرة من الاماكن  السياحية الممتعة الرائعة مثل: محميّة للقرود البدائية، حديقة التمساح، المتحف، الشلالات و شطئ البحري.

إن مدينة ساندكن من مدينة عملاقة في صباح و هي تعّد بمدينة الطبعية إنني أحبّ جداً هذه المدينة وهي كالجنّة جزور الملايا.

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق