]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ضربني وبكى وسبقني واشتكى

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-09-15 ، الوقت: 09:03:49
  • تقييم المقالة:

لقد بادرت زميلة لنا في الموقع الى إنزال مقال لها في صالون مقالاتي الأدبي باسم مطابق لمقالي وبيّنت لها كيفية العمل في الصّالون ولأنها لم تتحمل مشّقة الدخول الى مقالات الزّملاء الكرام ولم تشارك بأي حوار ولم أرى لها اسم في أسماء الاعضاء مقال المدير الأستاذ احمد ..وهل من يبين حقه يضرب بسوط غليظ من الإهانات .

وللعلم فقط أنا انسانة جدا" هادئة ورصينة ومن كتاباتي أعرف ...وأيضا" للعلم لن أدافع عن نفسّي أنا فخورة بأنني ما أزال أحبو في عالم الادب ولن أبدأ بالخطوات بعد ونشرت كتابا" ورواية وأنا كاتب ذهبي في مقالاتي وأكتب في أكثر من موقع وجريدة والحمد لله انني محبوبة من الجميع والفضل لله انني أتقبل الاساءة بالإحسّان لذلك أصّر على إنضمام الأخت الكريمة إلى الصّالون وإذا أرادت أن تستعلم عن أي امر فلها أستاذنا أحمد عكاش أو أي من أعضاء صالون مقالاتي الأدبي.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • أحمد عكاش | 2012-09-15

    الأخت (لطيفة):

    لقد اتصلتُ بالآنسة غادة، وبينت لها اللّبسَ الذي حصل بينكما، وأظنَّ أن سوء التفاهم بينك وبينها في طريقه إلى الزوال قريباً..

    أنتِ يا زميلتي أديبة ولا يستطيع مُبصرٌ أن يتغافل عن رؤية الشمس في رابعة النهار، إلاَّ إذا كان أعمى البصر والبصيرة أيضاً..

    سيري في طريقك  ... إلى القمّة، ولا تلتفتي خلفك أبداً .. فالقمّة مكان ضيّقٌ لا يتَّسعُ للكثيرين، ولايصلها إلاَّ المُثابرون.

    أخذ الله بيدك، ووفّقك للخير.

    • لطيفة خالد | 2012-09-16
      أستاذنا الكريم هي ادعت انك تعلم بذلك وانك وافقت عليه واقرا مقالها والذي لم اعرف لماذا هي مصرة على المتابعة بهذا المنوال ومع انها تناقض نفسها قرسائلها تفيد امورا" ومقالاتها تفيد العكس.وبالنسبة لمكانتي رحم الله امرىء عرف قدره ولم أقف على رؤوس الأشهاد واقول انا اديبة انا فقط احب الكتابة وابدا لست عدائية ولكن عندي ميزان في حياتي وهو ان لا اعتدي على انسان ولن اقبل ان يعتدى علي وبينت وبأدب اما وانها بوجهين لا كلام لي معها ابدا"..وتحياتي ممزوجة بشكري الكبير لرأيك بي وهذا علي كثير...

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق