]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

راحل انا يا صغيرتي

بواسطة: Samir El Shattory  |  بتاريخ: 2012-09-13 ، الوقت: 22:11:00
  • تقييم المقالة:

كم من مره حاولت ان اظهر حبي وخوفي عليك ...

وانتي في كل مرة تقسمي انك تفهمين وتقدرين ....

كم من مرة حاولت ان اقوم خطوات وامسك بيدك ....

كي لا تقعي في طريقك وتتعثرين .....

كم من مرة حاولت ان احتويكي وحوط حواليك من كل الطامعين ....

كم من مرة اصرخ في وجهك تمهلي ولا تؤذي نفسك ....

وانت علي التجاهل وجرحك لنفسك تصرين .....

لا جدوي في محاولاتي معك ....

فأنت مستمتعة بحماقاتك ولهوك ....

ومعتقده ان هذا هو الطبيعي ولا غيره ....

تتذاكي وتتفنني في المراوغه والغموض ....

معتقده ان هذا جمال انثوي ....ومتعة لا بعدها متعة  ...

الي هنا ...

 انا تعبت وقررت الرحيل ...

ما الجدوي من المساعده وانت لا تبالين ....

ما الجدوي من النصح وانت لا تهتمين ....

ربما عندما تشعري بوحدتك ...تتحملين المسئوليه ....

ربما عندما اتركك ....يظهر لك وضوح الطريق ...

ربما تتوقفي عن حماقاتك .... وتجريحك لنفسك ....وتشويهك لجمال بسمتك ....

راحل انا يا صغيرتي عن كل تصرفاتك ....

راحل انا يا جميلتي عن برواز حياتك ....

قررت ان ابقي خارج الاطار ....

وسأحاول الا اهتم .... 

ربما بعدي عنك يمنحك حريه القرار ...

لتكوني انتي لا احد اخر وتحسني الاختيار .....

سامحيني فيما مضي ان كنت قد أسأت التوجيه ....

واعدك ان ارحل عن كل دنياكي .... وان ابقي خارج الاطار ....

ربما تتوقف حماقاتك ...

او ربما تجدي سعادة فيها واكون انا المخطئ..

اتمني ان تكوني الافضل دائما ...

 وان تكوني جيدة القرار والاختيار .


http://humansensations.blogspot.com/

محطات في حياة رجل

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق