]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المُزاح

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-09-12 ، الوقت: 16:55:47
  • تقييم المقالة:

كيف يروق لي مزاحك

وكم أتوهم فيه من خداعك

لكن ما عسا القلب فاعل

وقد سعى فيك رغم الأفاعل

مزاحك جميل

ولا يحمل الغدر أو المجاهيل

مزاحك رائق

فأي معنى لمجالس

إذا غبت أنت عن الجلسة

مزاحك صادق

فهل كنت أنت صادق

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق