]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بلله عليك فارقنى

بواسطة: Aml Hya Aml Elhya  |  بتاريخ: 2012-09-11 ، الوقت: 21:40:22
  • تقييم المقالة:

أيها الحزن  أيتها المصائب

ألا تجدى زائرا غيرى   ..ألا تفارقى هوينة 

ظننت أن فراق الام غاية المصائب  فغلقت بابى  أداوى حزنى  وأبحث عن بعض السعادة فإذا بالموت يباغتنى زائر فيأخذ كل يوم حبيب   ليفارق  فتحول الحزن لخوف ..من سيفارق من سيأتى دوره  ويتركنى أاعانى  

أصبخت أعد الأحباب  من سيتلو حزنه حزنى الحاضر وتعود تباغتنى من حيث لاأحذر فتتصيد حبيب للقلب مالك

بالله عليك فارقنى  بعض الوقت اترك لى أعوام دون مصائب اترك لى أحباب  يشاركون العمر الباقى ..وان كنت غير ناوى فباغتنى أو واعدنى بموتى  حتى تنتهى المفارق  فلم أعد أقوى على الصبر والتصبر  فمازال عقلى من الفراق شارد 

أقول لك  دعنى هوينة بالله عليك فارقنى  فإنى لفراقك غير مالك


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق