]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سوريا الثورة ام المؤامرة = الجحيم

بواسطة: سارة  |  بتاريخ: 2012-09-10 ، الوقت: 21:19:46
  • تقييم المقالة:

سوريا الاسد ام سوريا الجيش الحر كلها كلمات الواقع فيها انها سوريا الشعب السوري 

بين مؤيد و معارض بين من يقولون انها ثورة و من يردون انها مؤامرة تتفاقم الاوضاع في ارضنا الحرة سوريا ، شهداء و قتلى في كل مكان ، اشلاء و حطام متناترة في كل الارجاء ، سوريا الشامخة اصبحت خراب و الشعب السوري الكريم و الشريف اصبح يستهان و يهان و الاهتمام لم يعد موجه الى من القاتل و من المقتول لم يعد موجه الى كيفية ايقاف شلال الدم و لكن التناحر كان و لا زال حول من يتربع على عرش الحكم ، الاسد الابن يقول لن يزول نظامي و الاسد العم يقول ساخلف ابن اخي و غيرهما كثيرون ممن اصابتهم حمى العرش و السلطة بين هذا و ذاك يموت الاطفال في سوريا و ترمل النساء و تحطم المنازل و يهجر الناس من بيوتهم بين كل هذا حلب تغتال و دمشق تطعن في القلب اما حمص فلم يترك لي القصف كلمة اقولها كلها هذا و لا زال الاسد الصغير يدعي الكبر كل هذا و لا زالت الضمائر في سبات عميق بالامس اطفال الحولة متناترون كاولارق الشجر في فصل الخريف و اليوم اطفال حلب يستغيتون و هل من مغيث ؟؟؟؟؟ للاسف لم يعد بيننا صلاح الدين و لا حتى معتصما بالله تستنجده الامهات .

بالامس كنت امرح معي رفاقي من سوريا بكل محافظاتها و اليوم قلبي يتمزق خوفا عليهم لانقطاع اخبارهم عني 

بالامس كنت اقول انا عربية و بعروبتي و اهلي افتخر و اليوم علمت ان عروبتي قد تبرات من اهلي لجبنهم 

بالامس كنت ابكي شهداء وطني الجزائر لعدوان فرنسا و ارثي شهداء غزة لتسلط الصهاينة و اليوم ابكي اهلي و احبائي في سوريا لتجبر عربي هو رئيس دولتهم التي كان لابد ان يكون حاميهم 

فبالله عليكم يا من قراتم مقالتي هذه اين نحن من العروبة ؟ انحن فعلا احفاد صلاح الدين ؟ انحن فعلا مسلمون ؟ بالله عليكم الا تستحون و انتم تخاطبون ضمائركم و لا مستجيب ؟ الم يحن الوقت احبتي لنقول معا لنصبح عربا نعم العروبة ؟ الم يحن الوقت لنقول لضمائرنا كفى نوما افيقي؟ 

اترككم و ضمائركم و لن احكي لكم ما يعانيه اخواننا في سوريا و خارجها فكله معلوم لديكم 

 

 

       بقلم ابنة الجزائر سارة


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق