]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نظرات من خلال الثقوب

بواسطة: ماجدة حسن احمد  |  بتاريخ: 2012-09-10 ، الوقت: 07:37:33
  • تقييم المقالة:

                         بسم الله الرحمن الرحيم

  نظرات من خلال الثقوب

  نظرة واحدة من خلال ثقب صغير تجعلنا ندرك قيمة الحياة التي نعيش بها ونعمة الحرية التي منحنا الله اياها

  لنضع انفسنا مواضع السجناء وكيف يعيشون مأسورين وكأنهم وسط دوائر صغيرة بالكاد يتحركون مقيدين

  بسلاسل نحاسية وهم من وضعوا تلك السلاسل بين ايديهم غير مبالين للحكم عليهم بالمكوث ابد الدهر تحت وطأة

  السجن .وهناك ايضا المدمنين على انواع المخدرات انهم يضعون الاغلال بين نحرهم ليعيشوا بين ثقوب ضئيلة

  وقد راهنوا على حياتهم ضاربين عرض الحائط بصحتهم وحق الاستمتاع بنعيم العيش وطعم المرح الحقيقي .ولا

  ننسى نصيب البؤساء من تلك الدوائر المميته حيث انهم دفنوا حالهم في احدى الزوايا المظلمة والبشعة دون علم

 بما يدور او يجري حولهم لانهم وبكل بساطة استسلموا لليأس منذ الوهلة الاولى لسقوطهم في الفشل ليعلنوا  نهاية كل شئ

 انهم هولاء .من اغلقوا جميع ابواب الحياة لينظروا اليها من جانب واحد فقط وهو الجانب المظلم وقد تجاهلوا بان هناك

جوانب كثيرة مشرقة يمكن لهم اكتشافها لتتغير نظراتهم وتتسع فجواتهم وتحيا قلوبهم مادام الأمل موجودا .وللنفس على

 البشر حقوقا لابد من اعطائها تلك الحقوق المنشودة وعدم ظلمها او حرمانها من الحياة مهما كانت الاسباب متعبة ومؤذية

                      بقــلم _ ماجـدة حسـن احمـد _ الاحسـاء _ العيـون

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق