]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دور المستشار الثقافي

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2012-09-10 ، الوقت: 07:29:24
  • تقييم المقالة:

 

 

 

  دور المستشار التربية الوطنية / الداخلــي و الخارجي نمـــوذجـــا

 

      

   المديــر:

المكلف بالبحث / العقيد بن دحو

 

                               تحـت إشـرفمفتش التربية الوطنية الخاص بأدارة المتوسطات

                                                                السيـد / غـازي محمد

                                          

 

 

 

1ـ  النشـاط الثقافـي وإنعكاساته على النتائـج المدرسيـة:

         إن النشـاط الثقـافــي الرياضـي . بالوسـط المدرسـي .لـم يعـد لهــوا ولاتـرفــا ولا مجـرد حركة ايقـاظ , يبــدو أنه بـدأ حياتـه هكـذا..................لكن التطـور الحضارى و الثقافـي جعلـه  ثقافـة وحضـارة .أما اليـوم فهو توعيــة وتعبئـة وتنميـة و سـلاح. النشـاط الثقافـي أو التثقيـف بالوســط التربـوي لم يعـد مكمـلا للعمليـة التربويـة البيداغوجيــة ـ التعليميـة / التعلميـة وإنما صـار متعلقـا بمشـروع مؤسسـة بل بمصيــر مجتمـع ,وأنه لبادرة حسنة ان نجد اليوم المدرسة الجزائرية,تعود الى أهمية النشاط الثقافي والرياضي,وتعطيه أهميته الثقافية والرياضية والمتابعة أيضا في هذين الحقلين,وانه لبادرة حسنة أيضا عندما تتولى ادارة المتوسطات على عاتقها التكوين والتحسيس  ,لما تتطلبه العملية من أهمية لصالح كافة أعضاء الجماعات التربوية,تلاميذ واولياء,وادارة ومربين,ومن دون شك العملية جاءت في وقتها وثمارها واضحة المعالم وقريبة الأجل,لاتتطلب الا الإستعداد وروح المبادرة,وخاصة المسؤولين على المؤسسات التربوية,بغية صناعة الإنسان بجميع مقومات الحياة والمتخصص

 ــ  ولـدا تعلمــه اليــوم رجل تنقـــذه غـدا /

وما يبقي بعد أن نـنسى كل شيئ /  ونتعلم كل شيئ :

جميـع النصوص الوزارية تنص على أزدهـار المؤسسـة , ولا سيمـا مجلـس التأديبـي و الجمعيـة الثقــافيـة و الرياضيـــة الذي يعقــد للمـؤسسـة إبـان كل فصـل دراســي . ورغـم الابداع في هـذا المجـال يلعـب دورا أساسيــا............ وحتي أن كان يطـرح عــدة تأويـلات نفسيـــة إجتماعيـة ثقافيــة ورغـم ما يطلبـه الاوليــاء عبــر نصـوص الجماعـات التربـويــة 778,الا انهم يتمنـون من أبنــائهــم أن يكونـوا مبـدعيـن . ويطـالبون المدرسة بطريقــة أو بأخـرى بـأن تخلـق من إبنـهم أن يكـون إنسـانــا مبدعـا , طفــل يتعلـم اليــــوم......................رجــل الغــــد .

  أن يتعلــم اليــوم على أن ينقــــذ غــــدا  :  

عنـدما يواجه صعوبات الحـياة ويجـابـه مشاكـلها بحلول عقليـة...................ذهنيــة مرتبطــة بالتخطيط والتنفيـذ و النقـد بصدر رحب و بشجاعة. وإذا كان النمو الذهني و العقلي للتمدرس في هذا السـن يدفع الى ميولات ورغبات الفنون والتثقيـف............أي الى إعادة التوازن النفسي بين الذات والمحيط الاصغـرالمدرسي والمحيـط البيئـي للمجتمع.و بين البنية الجسميـة (الحركية و العقلية والنفسية )

                              

                     تلميــــذ                     تثقيــــف              بيئـة مدرسية ومحيط

                                                         فـــــن

                  تلميذ                       ريـاضة           بيئة مدرسية و محيط

                                           شخصية متزنة

 

01

وكمـا للفنـون وخاصـة التفعيــل الثقافـي من مخيال.خصب وعواطـف , ميولات ورغبات تنشيـط وتحفـز العقـل على إضفـاء التفعيـل الثقـافـي على مجال العلمي التربوي , ووفقهـــا يكون التلميـذ خاصة في مرحلة المتوسـط قــادراعلى النقـد ونقـد النقـد,القـدرة على التميـز بين الجودة والرداءة يصير النـقد الفني الثقافي ملازما لما يتلقاه من علـوم وأداب. وبالتالي يكون وقعـه بشكله المباشـر على النتائج المدرسية تقييما و تقويما .ولعل تدريس بالمقارنة بالكفاءات وكذا الادارة الحديثة التى كانت تدعو الى تحطيـم الجـدار الرابـع ,وعدم حشو رأس التلميذ بالمعلومات,بل,السعي الى أن يكون رأسا كامل الإعداد في رأس كامل الإمتلاء.

3 ـ الادارة :

 

      التلميــــذ                                                                       الأستاذ                 

  الجدار الاول        مشاركـا ..... متفاعـلا           الجدار الثاني

                     رياضيــا .... فنيـا... ثقافيـا

 الجــدار الثالـث                                                 الجـدار الرابـع

      المديـر                   القربى/ت. ث. ف                   الاوليـاء

                  

أين أصبح التلميـذ مقيمـا مقومـا ,والاستـاذ منشطـا...........و الادارة خـارج مجـال الاداريـات/ تخطيط والتنظيـم و الراقابـة و المتابعة و تشارك الوسط الاجتماعي مقيمــا مقومــــا وشريكــا ( الدخــول الاجتماعـي) حتى المادة أجــري عليهـا عــدة تغيـرات,وأصبـح لهـا أبعـاد...............بعـدا تربويـا بعـدا بيداغوجيـا.بعدا علميا .وبعدا ثقافيـا و تعليمـا .مدرسـة حديثــة اليـوم لها خصوصياتهـــا متسامحة  مع العالـم . تدفـع لحعل النشــاط الثقافـي و الرياضي محفـزا ينعكـس بشكــل المباشـر على النتائـج التلميـذ.بل أعتبـر النشاط الثقافـي و الرياضـي  إنقاذا لايقـل حساسية عن ( الـدعـم و الاستـدراك والمعالجــة) ,بحيث معـدل العمـر العقلي يكـون سابـق على معـدل العمـرالتربـوي الفيـزيولوجـي بحيث لا ينفصـل النمـو الاجتمــاعـي عن النمـو الجسـدي و العقلي ولا يتميـز عنهـا بأيــة حــــال من الاحـوال ( العقـل السليـم في الجسـم السليــم )

4 : إن الطفــل على سبيـل المثــال الذي يكــون عمــره 6 سنــوات يكـــون له من العمر العقلي 9 سنوات (+ 3) بفعـل التثقيـف وممارسـة مهـاراة فنيـة (إضافــة) يمكــن ان يكـون أكثـر تقدمـا إجتماعيا من طفـل له نفــس العمـر9 سنـوات ويكون أكثـر تقدمـا من طفـل ثالث من نفـس العمـر الزمنـي ولكن عمـره العقلــي 4 سنـوات لا يمارس هوايــة ما.ولـذ ا تـدافــع هذه الاليـة الى تقـدم متوسطي الذكاء وقليلـي الرغبـة الى أن يكونـوا فـوق المتوسـط أو دونـه إجتماعيـا.

02

  تلميــــذا                                                       تقدمــــــا

6 سـنوات زمنيا                   نشـاط ثقافـي           6 سنوات زمنيا

                     + 3                                                                  9 لايمارس هواية ما

9 سنوات عقليا                     رياضــي              9 سنوات عقليا

 

تلميــــذا                                                       تقدمــــــا

6 سـنوات زمنيا                                            6 سنوات زمنيا

                                                                                            لايمارس هواية ما

9 سنوات عقليا                                            4 سنوات عقليا

 

5 ــ  إذن التنشيـط التثقيفــي والريـاضي و تفعيلــه : داخــل الوســـط التربـوي انقـــاذ إن دخلـت الثقافــة على مجـال تربــوي من المجـالات اوبرنامجــا من البرامـج الا هـــزته وحركتـه وإعـادة الحيـاة الى المؤسسـة بشكـل عـام . بحيث تزدهــر وتنمـو الجمعية الثقافيـــة والرياضية و تتحرك النوادي الفنية والعلمية ,ولاسيمـا المكتبـة...........والمسـرح وبقية الفنون الاخرى المكانية و الزمانيـة ومختلف النوادي الرياضية .

لقـد انجـز أول كتاب في الجزائـر سنـة 1963 ورغـم النقائص و الامكانيـات الا عبر انطلاقه في البحـث التـربـوي وصناعـة الوسائـل التربـويـة . وهكذا حـافظـت المكتبـة المـدرسيـة على توازن المؤسسـة بين الجماعة التـربـويـة ككـل , والمحيـط المدرسـي .مكـونة ما يسمـى بالقربى الثقافيـة بين القــارئ التلميـذ و الاثـر الكتــاب و المؤلــف و المدرســة .

 

                    التلميـذ القــارى                                    الاثــر الكتـاب 

                         حركة                                                رياضة

                                               قــربــي ثقافيـــة

                                               قربي رياضية

                         المدرسـة                                                           المؤلــف

                                                                                منشط

03

 فـي حيــن أعتبر  صاحــب المكتبــة الاستـــاذ أو المكلـــف بمستشــار التلمـيــذ القـارئ

6 ــبل لم يعــد عن طـريق نـادي القــراء التلميـذ قارئــا نمطيـا عابــرا لزخـرف أو التـرفيه , بل يقـرر مصيره و مصيـر مجتمعه جـراء ما يقـرأ ( القابليـة للتفكيـر و التغييــر) .

وكما أن المسرح لعـب دوره التـاريخي على ركح مسرحي صغـير يوم أن مثـلت صديقـة الثـورة الجزائرية (أنتقــون) سنـة 1945 والتحـق الجمهـور والممثليـن والتلاميذ والطلبه بصفوف الثوار

لما كان مجاله المسرح من أثـار تنويرية في بناء الشخصية الوطنية العربية الاسلاميـة  الوطنيـة و القومية.كما ساهـم في تنميـة شخصيـة التلميـذ وإعدادهـم لما بعـد التمدرس .واكتسـاب معـارف عامـة إنطـلاقا من المحليـة الى العالميـة . كما يلقـن التلاميـذ مبــدأ العدالـة و المسـاواة و الحريـة الديمقراطية بين سائر أفـراد الجماعة التربويـة و البيئـة الداخلية (المدرسة) والخارجيـة (المحيط)

كما يعمل على تنشئة حب الاوطان وربط الصلة بين المؤسسـة والمحيـط , أمام النشاط الرياضي

7ــالتنافــس  الفنـي و العلـمي و خلــق الرائـــز:

ولعل من تحسييـن النتائـج المدرسيـة هوخلـق الحافـز القـادرعلى خلـق الجـو التربـوي المتنافــس الفنـي والادبـي العلمـي الرياضي الذي ينعكس بدوره على الجانب التربوي ككل .وهذا بالرجـوع الى الانشطـة الثقافية والرياضية التي تخلق و تضمـن احترام رغبات التلاميـذ , وكذا العمل علي إشباع ميولاتهـم ورغباتهـم وحاجاتهــم الاساسيـة الى اكتسـاب معارف جديدة .أن المدرســـة التي تستعمل جاهـدة قسطا من واقعهـا الثقافي والرياضي وتفعله تضيف الى تلاميذها  قادرا من الفهـم وقسطـا من حلول المشاكل لايستهان به.لـذا التنشـيط الثقافـي و الرياضي وسيلـة للمعرفـة أخـرى مضافـة في عالـم يشهــد فيه انفجـار للمعلومـة ...............يتجـدد بإستمـرار في كل لحظـة  بل في كل ثانية وبالتالـي لايمكـن للتلمـيذ ان يــدرك القيـم الاخلاقيـة و الاجتماعيـة الا إذا اكتشفهــا بنفسـه و تقمصهـا في شكل محاكاة بمسرح صغيـر أو على ركـح مدرسة قصة أو قصيـدة أو قـراءة .أوفي نادي رياضي , يضم مختلف الرياضات الفردية و الجماعية الذهنية و الجسمانية

ما يبقـى بعد أن ننسـى كـل شيئ

معرفـة التلمـيـذ والرائــز الثقافي الرياضي التربـوي:

8 ـ  كل السنوات التى يقضيهـا التلميـذ متمدرسـا لا تؤدي الى معرفتـه . الا إذا استخدمة الجماعة التربـويـة الرائــز الثقافــي مرفوقـا بالتـربـوي مرفوقا بالرياضي ................ مما يـؤذي الى وجود جو تنافســي يسمـح بالتقييـم و التقويـم الخلاق , الذي يبحث عن التقدم و الازدهار الدراسـي .

 

04

                                                                                                                                                   انقــاذ

   التنافس العلمي                    التنافس التثقيفي                 نتائج                     الثقافة

       تنشيـط                           و الرياضي                 مخرجات                       والرياضة

    مدخلات                      متفاعلات بحث معارف          أثر رجعي

                                                            عامـل مساعـد

                                                       دعم استدراك معالجة  نشاط أخر        

              

 

9 ــ تطبيـق رائـز للنشـاط الثقافـي يـؤدي حتمـا الى رائـز في النشـاط العلمـي :

 

              صدق النشاط                                                ثبـــاتــه      

            فن ثقافة + رياضة

                                          حســــاسيــة

                                       جـودتــه ــ إتقـــانــه

                                         التدريب عليــــه

     

 

ثم أن صـدق النشاط يؤدي الى صـدق المفهـوم , و الوصول الى مدى استعـاب التلميذ مفهــوم ما كما أن الصدق صدقـان

ــ صــدق داخيلــي :مـدى تقمـص التلميـذ لاكتسـاب قـدرات شخصية (المحاكـأة)و تعلـق بالمـادة

ــ صــدق خارجــي :التلميـذ يجيـد  بعـض المهـارات التي تساعـده . ومرجعــا يتخـذه في مسـاره

الحياتـي , يحـدد من خلالــه هدفـه في الحـياة اليـوم وغـدا .

 

 

 

05

10 ــ                                  

                  يقابلـــه

      صدق داخيلــي         صدق داخلي تربوي                     صدق خارجي                              صدق خارجي تربوي

          فنــي                          ( الفترة )                    ثقافـيرياضي.... هدفـه                      نجاح التلميذ نهاية السنة

                                                                                        من الحياة                                     (الرابعة متوسط )

ــالنشــاط :

 

            ثبات الاختبار                                                           ثبات النشاط                                              

              قياس                                                                  قياس / التدريب                                               

 

                                       حساسية الرائز التربوي  

                                                  الفوارق

إذن على الرغـم من تأخـر النشـاط الثقافـي الرياضـي على النشـاط التعلمـي بشكل عام التعلمي و التعليمـي

11 ــ

الإ أن التلاميــذ وأوليـاء والجماعــة التربـوية يتوقــون الى ان يكونـوا مبدعــون بل يبـدو الابـداع سلـوك متعلـم الى حد كبيـر. وبناء على( مبـدأ التعميـم )...................... لـوعــززوا التلاميـذ في الـوسـط المدرســـي من لـدن الجماعـة التربويــة ...............حين يقومــون ببعض الاستجابـات إبداعيــة فنيــة ثقافيـة في البـدء سوف يظهــرون تفوقــا مــا .

 

 

 

 

 

 

06

 

 

                   إهتمـــــام                                                           نشـــاط

                                                                                  استجابــة

                                                                                                                        متفاعـــلات

                                   أثر رجعي                                                     تفوف

                                                                           سلوك إبداعي المؤدي

                           تحسيــن ومراجعـة معلومــة                                            لتحسيــن النتائـج           

إن الشخصيـة الفرديــــة هي نتـاج للتفاعــــل الــذي يقـوم بـه التلميـــذ من بين مجمـــل العمليـات الانفعــاليـة الاثـاريـة العقليـــة في داخـل الافـراد . و النظريـة . تكـون ثابتتــة مـدى الحيـاة وإنما تكـون متغيـرة وناميـة بسبـب من الخبـرة و النضـج .

12 ــ التفعيـل التنشيــط الثقافـي و التنظيـم التربـوي :

لاشـك التوقيت يلعـب دورا ما في تفعيـل التنشيط التربـوي الـذى يقابلـه تفعيـل ثقافـي . بل كثيــرا ما طـرح إشكــالات وتأويـلات أخرى .فهــي خطـة في الـدرس سـواء كانت بعيـدة الاجـل أربعـة سنـوات للمستويـات الاربعة و للأطوار الثلاثــة أو قريبـة الأجـل طأرئـة لسنـة الرابعـة متوســـط  لمستـوى واحد وطـورواحـد بل التنظيـم التربـوي................يعكس المستوى الثقافي للمديرو المستشار والـذي بــدوره ينعكـس على النتائـج . وكـذا في محاولة فهـم شخصية التلميذ الفنيــة الثقافيـة.فكـل الاوقــات تكـون حافـــزا لتفعيـل الفعـل الثقافـي والرياضي داخل الوسـط المدرسـي .لان المقاربة بالمكافــأة جــاءت لتدرس ثقافـة المـواد عوضا عن تدريس المـواد بشكلها الصرف.

وبالتالـي تلميــذعلى سبيـل المثال يــدرس خطـوط المنحنيــات المتجانســة المتعامــدة ــ معـادلات جبــروهندســة بشكل عـام وهكــذا التلميـذ يـدرس الاثـر والحدث الذي يخلفه الاثـر.مكونـا قربـى ثقافتـه تربويــة وبالتالـي يخضـع التنظيــم التربــوي الى ثقافــة وتقنيـــة لتسييــر الزمن .

 ــ 40%من الوقت مهم و مستعجـل

 ــ 40%غيـر مهـم و مستعجـل

 ــ 15 %مهمة وغيـر مستعجلـة

 ــ 15 %غيـر مهمـة وغيـر مستعجلة

07

وبالتالــي يكـون تحديـد الهــدف . وفـق مشــروع : مينتـزبــرغ mintzberg  

                                 فارق                            النتائج

                                                                                 هـدف                         

                                                           توقع                

                                                                        

 

                                        الزمن

الزمـن ( الفصل ـ الاسبوع ـ الشهـرـ اليوم ) لعـل ربـح الوقـت يكمـن في التقـريب من الوصــول 40 %مهم و مستعجـل حتى تكون مساحة التوقع أكبر .

13 ــ

مثــــال:

 

      رياضيات                                    رياضيات + ثقافة                                      مربي تربوية   

                                                                                                                                 ثقافية رياضية

 

                                                          أثر رجعـــــــي                               سلوك جمعي نتائج جماعية

                                                                                                                     في مادة / مواد أخرى

 

إذن تعكـس هذه المداخله..............أو البحث القصير.مدى إزدهـار و تفـوق المؤسسـة أن رافق الفعـل التربـوي . الفعـل التثقيفــي الرياضي في جمـيع المجـالات التربويـة البيداغوجيـة المالية الماديــة وسـواء على مستوى التخطيط . التنظيم .المراجعـة.المتفاعلة . وحـده المجـال التربـوي التثقيفـــي الرياضي الذي يـؤدي بربح عامل الوقـت , في وقت قصير .

 

 

 

08

14 ـ  يتم إنجاز عمل كبير . وكذا العمـرالعقلـي عوضا عن العمـرالزمني للتلميـذ أي نربح ثلاثـة سنـوات عوضا عن سنة واحدة .

إذن التنشيط الثقافـي الرياضي لايقل جـودة وأهميـة عن الدعـم و الاستدراك و المعالجة في جميع المجالات ناهيـك عن الابـداع الذي صـار ضرورة مدرسيـة بل قضيـة وطنيـة ومشـروع أمـة بل التثاقف المدرسي يعلم التلميـذ أصـول المواطنـة في ديمقراطيـة وحريـة ومسـاواة.................مالـه وما عليه مهتـم بقضايا وطنه ,حريـة مساواته بإتجاه الجماعـة ومساواته حرية بإتجاه تلميـذ مشاركـــا للحدث التربـوي وليس متفرجــا عليه . يقـرر مصيـره بإتجاهـه وبالتالـي يكـون الهــدف المنشـود للتربيـة هو نفسـه ما يهـدف اليه التثقيـف داخـل الوسـط المدرسـي .

15 ـ

من حيث

ــ اكتساب الفرد مقومات الشخصية المتاكملة

ــ الوثيقـة الاساسية لحقـوق الانسـان المـادة 26

ــ تفتـح الشخصيـة تفتحا كاملا

ــ تدعيـم الشخصيـة الوطنيـة و القوميـة

ــ إرسـاء دعائـم الديمقراطيـة و العدالـة الاجتماعيـة

ــ تنميـة روح العمـل الجماعـي

ــ الاهتمـام بالـروح العلميـة التقنيـة الفنيـة

على أن يكـون العمـل المنجـزوفـق مخطـط                         

                                               النتظيم                                                                                      

 

         

التخطيط                                                       التنشيط                                                                  النتائج

 

 

                                                                المراقبة

09
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق