]]>
خواطر :
سألت البهائم ذئبا دموعه تنهمرُ...ما أبكاك يا ذئب ، أهو العجز أم قلة الحال...في زمن كثرة الذئابُ واشتد فيه الازدحامُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وطال الانتظار أرض الاحرار

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-09-10 ، الوقت: 06:59:18
  • تقييم المقالة:

 

 

 

وأقف بجانب الاحزان أغفو على قارعة الأيام وأرى الآلم في المنام كبيرة هي الأوجاع وعظيمة هي الأقلام تكتب قصائدها وأشّعارها ومن محبرة مليئة بالدمع حينا" وبالدّم وفي أكثر الأحيان.

ولن تخبو عزيمتها ولن تفتر عواطفها ما تزال تكتب وتنتهك حرمات بياض الورق وتحيله سوادا" وبالكلمات.كلمات تشع وتنير النفوس وتحفر للضمائر قبور وتجمع الحجارة لتصير جبال وتمتحن الصبر فيضيع القلب ومعه الايمان .

وأفيق على عويل وصراخ ومجلس عزاء الجميع أموات والظلم حيي في كل مكان اخترق الأزمنة ووصل الى الآن مبددا" االمبادىء والقيم وبواسطة الأبالسة الّلمم .

تنفجر البراكين وتهتز الأرض وتشتعل العقول وتحترق القلوب ومامن دابة على الأرض تستطيع ان توقف هذا الهزيان ولا ان تسجن الجنون وتطلق العقلاء.

سجان عاقل لمجانين خارج المكان وفي الداخل أشباه بشر تسير على أكثر من أربعة أرجل وأقدام.هذه هي مخطوطة تاريخ سوريا وهذا هو نهر الدم المتدفق من أجساد الشهداء .

أنام وأصحو على مذابح ومجازر واعلان عن عدد القتلى وعن الدمار الحاصل والخراب المنتشر وأراني حتى هذه اللحظة مشدوهة من صمت العالم ومن ضعفه وخذلانه وكيف أن المصالح المادية تفوق قيمة الانسان.المادة قتلت الروح ومشت في جنازتها تنتحب وتعلن أنها من شدة فرحها غابت عن الحياة..بتنا أجذاع نخرة تسكنها الديدان والوطن مسافة أشباح تطفىء نور الشّمس وتمنع الغيم من المطر والهواء من الهبوب..

ويضيع الشعب في كل الدروب كأنه يقيم بروفة على فيلم  عن يوم القيامة وبلا تشبيه....


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • رياض شوكت معالي | 2012-09-12
    اعجبني هذا النسيج اللغوي في التعبير عن حالة لا نسيج لها ولا ايقاع ..اعجبتني كلماتك واحسست بمرارة ما تحسين به من اوجاع المرحلة .. ولكن لا اشك ان هناك لمعات لضوء قادم على عتمة هذة الأمة حتى ولو طال الانتظار وازدادت قلوبنا حسرات فلكل نجاح ثمنه..ولكل غرس ثمره ..فان لم تقطفينه انت فلا شك القدمون مني ومنك سيحصدون ... لك تحياتي 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق