]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قم للمعلم وفيه التبجيلا

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-09-08 ، الوقت: 15:00:09
  • تقييم المقالة:

قم للمعلم وفيه التبجيلا هذا شطرٌ من قصيدة أحمد شوقي والتي قالها الشاعر في المعلم ، كما إمتدت وتعمقت في

وجداننا بالوصف ، من المؤكد أن الرسالة والتي يقوم بها المعلم هي من أ|سمى الرسائل والتي بعث من أجلها

البشر ، إنَّ المعلم هو القدوة الإنسانية للتلميذ ، فمن الوهلة الأولى والتي نسمع فيها هذا الإسم ألاَّ ويتبادر إلى

أذهاننا القيمة والدور الفعال الملقى  على الإنسان .

والرسالة الحقيقية للإنسان هي التعليم والتربية

لذا فأنا أقول فيه :

يامن تحدى الجهل وحمل           بالكف قرطاسًا به يمنح

لمن فقد لذة الحرف                  وتصدى للجهل وصافح

يدًا بيد وبكلام الود                   الظلام والطغيان الجارح

نرفع لك التحايا                        لك أجر المجاهد من كافح

هذه القيمة والدور للمعلم لن تنمحي لأن الرسالة باقية ما خلا الوجود.

وأن تعددت الوسائل وتطورت الوسائل ، وإحتلت الرقمة وطغت على العقول . فلن تنمحي رسالته من الوجود.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق