]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عدد من الروابط الخاصة بالتحرش الجنسي في المغرب العربي وفتوى شيطان

بواسطة: احمد  |  بتاريخ: 2012-09-08 ، الوقت: 02:41:54
  • تقييم المقالة:

بعض روابط التحرش الجنسي في المغرب العربي :

http://www.educpress.com/tag/%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AD%D8%B1%D8%B4-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%86%D8%B3%D9%8A-%D8%AF%D8%A7%D8%AE%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%A7%D9%85%D8%B9%D8%A7%D8%AA/

 

 

http://www.alwatanvoice.com/arabic/news/2007/02/23/76201.html

 

http://madas.jordanplanet.org/2012/06/14/%D9%83%D9%8A%D9%81-%D9%8A%D8%B9%D8%A7%D9%82%D8%A8-%D9%85%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%B9%D9%86%D8%A7-%D8%B6%D8%AD%D8%A7%D9%8A%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AD%D8%B1%D8%B4-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%86%D8%B3%D9%8A/

 

 

http://www.profvb.com/vb/t94954.html

 

 

http://majala.educa.ma/index.php/2012-02-18-17-55-14/106-2012-04-20-17-33-24

 

 

http://slimani93.maktoobblog.com/1111294/

 

 

http://www.almosafr.com/forum/t17061.html

 

 

http://hespress.com/faits-divers/9809.html

 

 

http://www.youtube.com/watch?v=0d-YMpQi79k

 

 

http://news.nawaret.com/%D9%81%D9%86/%D9%81%D9%86%D8%A7%D9%86-%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B9%D8%A7%D8%B1%D8%A9-%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AC%D8%A7%D8%AA-%D8%A8%D9%84%D8%AF%D9%8A-%D9%88

 

 

http://www.maghress.com/mohammediapress/576

 

 

http://www.wijhatnadar.com/%D8%B3%D9%83%D8%B3%D9%8A_%D8%B4%D9%88%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%B6%D8%A7%D8%A1_%D9%85%D8%AA%D8%AC%D8%B1_%D8%A3%D8%AF%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%86%D8%B3-2797.html

 

 

 

http://www.alkhabar.tv/article.php?s=6acbb67391

 

 

 

http://www.maghress.com/mohammediapress/1623

 

 

http://www.hibapress.org/opinion/171.html

 

 

http://www.arabtimes.com/portal/news_display.cfm?Action=&Preview=No&nid=10891&a=1

 

 

http://www.c-we.org/ar/show.art.asp?aid=300935

 

انهي كلامي بكلام احقر رجل بالعالم وانظرو ماذا يجيز للمرأءة المغربية المسلمة الطاهرة

 

 

 

عبد الباري الزمزمي- رجل دين مغربى يجيز - للمرأة -استعمال الجزر- والقناني --لإشباع الرغبة الجنسية و يد المهراز ( الهاون ) الاسلام السياسى والصعود الى الهاوية -

علي عجيل منهل
alimenhel@hotmail.de
2012 / 3 / 28

Share on google Share on facebook Share on twitter Share on email More Sharing Services عبد الباري الزمزمي رجل دين مغربي، من أبرز علماء المنهج الوسطي في المغرب العربي، رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في- فقه النوازل.- وهو عضو مؤسس في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين- رئيس الاتحاد السيد يوسف القرضاوى وهو أيضا عضو مشارك في الحملة العالمية ضد العدوان. كما يشغل منصب عضو في مجلس النواب المغربي، وهو النائب الوحيد المنتمي لحزب النهضة والفضيلة. ويعتبر الشيخ من-- ألد أعداء العلمانيين والاشتراكيين-- في المغرب بسبب الاشتباكات اللسانية والفكرية التي تقع بينهم. والده هو العلامة المغربي محمد الزمزمي
ولى لعدة سنوات الإجابة عن فتاوى الناس من داخل المغرب وخارجه في "ركن الفتوى" على صفحات جريدة "الراية" و جريدة "التجديد" التي توقف ، فيما بعد، عن الإفتاء فيها بعد التصرف في فتوى له نشرت بالجريدة المذكورة، صدر في شتنبر 2001، على خلاف ما أفتى به، عندما نفى-- الشهادة --عن الزعيم الاتحادي- المهدي بن بركة. كما أنه يتولى الإجابة ـ أحيانا ـ عن "الفتاوى المباشرة" في القسم الشرعي من موقع "إسلام أون لاين".
تتميز دعوته ببعده عن الجمود و التقليد و ميله للاجتهاد، آخذا بعين الاعتبار الواقع المعيش و التطور الذي عرفته حياة الناس في هذا العصر.
و تعتبر فتاوي الزمزمي من أغرب الفتاوي التي شهدها المغرب حيث آحل استعمال القضيب الذكري والجزرة للتخفيف عن النساء ،و حسب آقواله فإن هذا جائز شرعا بل و أضاف الى ذلك في تصريح لإذاعة آن يد المهراز أيضا - الهاون- تفي بهذا الغرض
ان السيطرة الذكورية وامتلاك الرجال للنساء. اليوم، من الضروري الاعتراف بأن -المرأة مواطنة حرة،-- لا هي متاع للناس، ولا هي ---متاع لأبيها- أو لأخيها --أو لزوجها. -ومن حقها (كما من حق الرجل) أن تقيم العلاقة الجنسية التي تختارها بحرية -. ويعني الاعتراف بكرامة المرأة ---أن يعترف لها المجتمع بهذا الحق، وأن ترفع وصاية الرجل عن جنسانيتها.
ورغم الانتقادات الكبيرة التي وجهت له، إلا أن رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في فقه النوازل الزمزمي ما زال متشبثا بجميع الفتاوى التي صدرت عنه، بما فيها الأخيرة المتعلقة بإشباع الرغبة الجنسية.
وقال الداعية المغربي، في تصريح لـ"إيلاف"، "هذا الرد متوقع لأنهم يتكلمون بدون سند ومرجعية"، مبرزا أن "ما هو مذكور في السنة أكبر من ذلك بكثير".
وأضاف "الجنس من الطابوهات ولا يجري التكلم فيه، علما أن الحياء لا يدخل في هذا الباب"، مبرزا أن "الغاية من إصدار مثل هذه الفتوى هو التعفف عن الزنا، في ظل المغريات الكثيرة الموجودة حاليا. ولقد سبق أن أبحت للرجل الاستمناء".
وحول طرق المعاشرة الزوجية، أكد عبد الباري الزمزمي أن "الزواج إحصان للفرج، ويجب أن يكون الرجل على إطلاع على جميع أساليب الاستمتاع بين الزوجين، وأيضا الأوضاع التي يمكن فعلها سواء تلك التي تكون فيها الزوجة منكبة على وجهها، أو ظهرها، أو جنبها".
وأبرز رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في فقه النوازل أن "الاستماع يمكن أن يكون مختلف الطرق، سواء باليد أو الفم، باستثناء المحرم والمتمثل في إتيان المرأة من دبرها أو أثناء الحيض".
وختم تصريحه بخصوص هذا الجانب الجنسي بالقول "الناس ينتقدون ما لا يعلمون"، مشيرا إلى أنه "لن أتراجع على كلامي. ولماذا- أتراجع هل أنا كذبت على الشريعة الإسلامية؟".
وكان الزمزمي أطلق فتوى تجيز للزوج معاشرة زوجته الميتة للتو، وللعازبين ممارسة الجنس مع الدمى والعادة السرية.
وسبق أن وجه علماء في العالم العربي انتقادات إلى الزمزمي بسبب الفتاوي التي يصدرها، بما فيها إباحة تناول الأدوية نهارا في رمضان، لكن دون ماء.
ان الاسلام السياسى يسير الى الصعود الى الهاوية     لعنك الله يا شيطان         منقووووووووووووووووووول
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق