]]>
خواطر :
يا فؤادي ، سمعت دقات همسا على أبوابك ... أخاف أنك في مستنقع الهوى واقع ... اتركنا من أهوال الهوى ، أسأل أهل الهوى لترى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

احبك يا شعب

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-09-07 ، الوقت: 18:36:13
  • تقييم المقالة:

لم اكون  الاول و لن اكون  الاخير لاقول احبك يا شعب اخيرا نقرا فى الافق صحوة للامة العربية عساها ان تسترجع جزءا من كرامتها المسلوبة و لما لا استرجاع اراظيها المغتصبة و اخص بالدكر منها فلسطين بالمشرق العربى و سبتة و ملياة بالمغرب العربى فالشعب العربى له القدرة المادية و الفكرية لبلوغ الريادة فى عالمنا و افتكاك المكان الدى يستحقه بين الامم

فبفضل ثورة الشباب فى كل من تونس و مصر و ليبيا و رغم العراقيل العديدة لافشالها و رغم التراجع النسبى فى النمو و ارتفاع نسبة البطالة بفعل فاعل لا يريد الخير للامة العربية نمى فى عقول شباب هده الامة حب التضحية والفداء لبلوغ هدف الامة العربية لاسترجاع كرامتها و البلوغ بها الى الدرجة التى تخول لها ريادة هدا العالم و استرجاع كرامتها و ما سلب منها بالقوة

لقد تيقن الشاب العربى ان التضحيات بالنفس و النفيس هو الطريق الامثل لبلوغ الغاية و ستتوالى نجاحات الشباب العربى ببقية الدول العربية بالمشرق و المغرب العربيين للقضاء على عملاء اعداء الامة العربية فشباب سوريا يخوض اعنف المعارك للالتحاق بما حققته تونس و مصر وليبيا و مؤشرات اندلاع ثورة الاصلاح فى بقية الدول العربية باتت اكيدة بل حتمية

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق