]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

مطرية الغرام !!

بواسطة: الخضر التهامي الورياشي  |  بتاريخ: 2012-09-06 ، الوقت: 15:08:21
  • تقييم المقالة:

 

وقف شاب تحت شباك ، بسبب سقوط المطر ، قبالة نافذة كانت تطل منها فتاة حسناء ، ولاحظ أنها تحدق فيه باهتمام . فأصر على الوقوف مدة أطول .. وحدث أن أرسلت له الفتاة مطرية مع خادمتها ، ففرح الشاب كثيرا ، وقال هذه من بوادر الغرام . فتجرأ و طرق عليها الباب ، ليشكرها على صنيعها ، فما كان منها إلا أن قالت له : أرسلت لك المطرية كي تغادر المكان بسرعة ، فقد كنت في انتظار حبيبي ، وخشيت أن يتضايق من وجودك ، ويظن أنك رقيب علينا ، وينصرف !!  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • أحمد عكاش | 2012-09-06

    يالمكرهن، ويالخيبة العاشق المخدوع،

     ألا إنَّ جمع طاقة الأزهار يسبقه لسعات مُدْمِية من أشواك شجرة الورد،

    وما فاز بالشهد إلا من صبر على لسعات النحل ..

    كل االتقدير لكم أخي خضر، ومزيد من التقدم.

  • أحمد عكاش | 2012-09-06

    الأخ خضر التهامي الورباشي تحية وبعد:

    جاء دوركم الآن يا بطل في مقال (صالون مقالاتي الأدبي)، يوم الإثنين القادم

     إن شاء الله،

    فهل أنتم مستعدّون؟.

    أتوقع أن تكونوا كالكوكب الوضّاء، في كبد السماء، في الليلة الظلماء،

    يُرى بالعين، ولا يُطال باليد، ولا يُسار إليه بقدم، ولا يُطار إليه بجناحٍ.

    (لا تفكر بما قلت، فأنا أحاول أن أمازحك قليلاً).

    أرجو أن تخبرنا باستعدادك ولك الشكر.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق