]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ما هي النفس؟

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2012-09-05 ، الوقت: 14:22:43
  • تقييم المقالة:

اختلف العلماء في تعريف النفس فليس لها تعريف دقيق و لكن يمكن القول بأن النفس بمثابة محرك لأنشطة الإنسان المعرفية و الانفعالية و السلوكية و العقلية ،و البعض يقول بأنها قد تمثل همزة الوصل بين الروح و الجسد ،و النفس المادية التي تمثل الغرائز و العواطف و الانفعالات لها مناطق في الدماغ.

تتكون النفس من ثلاث مكونات:

أولاً: الهو: و هي مجموعة من الدوافع الفطرية و هي لا شعورية                                                    ثانياً: الأنا: و هي شعورية و تتصل بالعالم الخارجي.                                                                  ثالثاُ: الأنا الأعلى: و هي لا شعورية تمثل الضمير و تتكون نتيجة عملية التقمص لشخصيات الآخرين (مثل الوالدين).

هناك صراع لا شعوري بين المكونات الثلاثة للنفس فالأنا الأعلى تكبت الرغبات القادمة من الهو و التي تحاول الانتقال إلى الأنا ،و لكن هذا الكبت لا يدوم فقد تخف الرقابة في حالات محددة كالأحلام و زلات اللسان و فلتات القلم ،في هذه الحالات تنجح الرغبات القادمة من الهو في الوصول إلى الأنا.

نأتي إلى دراسة النفس فنجد أن أول من تنبه إلى أهمية دراسة النفس هو سقراط الذي وضع معرفة النفس كشرط هام للوصول للمعرفة ،و يعد ابن سينا من الفلاسفة الذين تفوقوا في دراسة النفس من الناحيتين الفلسفية و العلمية و قد قسم النفس إلى ثلاث أنواع نفس نباتية و نفس حيوانية و نفس إنسانية ،و قد عرف النفس الإنسانية على أنها: كمال أول لجسم طبيعي آلي من جهة ما يفعل الأفعال الكائنة بالاختيار الفكري و الاستنباط بالرأي و من جهة ما يدرك الأمور الكلية.

 

 


نظرية النفس عند ابن سينا مجلة جامعة دمشق حامد ابراهيم

قراءات متنوعة في علم النفس و في تعريف النفس البشرية


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • رمضان مطاوع الضعيفي | 2013-11-11
    النفس هي روح بالنسبة للجسد 
    لأن فيها حياته وبدونها يموت ويفنى في الدنيا , أما الوحي فهو روح بالنسبة للنفس لأن فيه حياتها روحانيا وبدون الوحي يكون الإنسان حي بنفسه وجسده فقط ولكنه في تعداد الموتى الروحيين 
  • رمضان مطاوع | 2013-10-09
    مسألة النفس وحقيقتها :

    ما هي النفس ؟ هل هيحقيقة الكائن الحي المتحرك أم هي شيء آخر ؟

           النفس هي الذات وهي حقيقة أي كائن حي يتحرك سواء في الغيب أو في الشهادة وأنفس جنود اللهفقط هي المكلفة في الكتاب وجميع الأنفس بلا استثناء هي أصلاً من الغيبيات خلقت فيهوله , وأنفس أهل الأرض أشهدهم على أنفسهم بربوبيته فشهد الجميع وبقيت كل نفس فيعالم الغيب حتى تحل في جسد مادي من نفس طبيعة الكون المادي , ثم يحل الله سبحانهوتعالى ( يودع ) كل نفس في جسدها المقدر لها بكن فيكون لتسعى به في الدنيا وفق روحالله إلى أجل مسمى , لكي يؤهلها لمرتبة العبادة حيث فيها التسبيح لله بروحه (بحمده ) ثم تموت يعني تسكن القبر ثم تصعق لكي تبعث يوم القيامة إلى عالمها الذيخلقت فيه وجاءت منه ولابد من رجوعها إليه , فالنفس ذاتها تفكر وتعقل وتحس وتشعروفيها منطقة حديث النفس ومنطقة الكسب والشهوة والإرادة وفيها الصفات المنبثقة عنهاالأسماء , والنفس شيء معنوي يحيطبالقلب المادي المعروف , يتصل الجزء العاقل فيها بالمخ الذي هو بمثابة لوحة التحكمفي الجسد , وتتصل النفس بالقلب المادي ( مركز الجهاز الدوري ) بطريقة ما فتجعلهحيا فيعمل ما دامت النفس متصلة به , فهي ( النفس ) تسوق هيكل الآلة ( الجسد )بواسطة العقل الموجود فيها فيتحكم هذا السائق في الهيكل عن طريق لوحة التحكم (المخ ) - وفي القرآن أدلة كثيرة جدا على أن المقصود بالقلب هو النفس ( الذات )وليس القلب المادي المعروف لأنها هي التي تتدبر وهي التي تعقل وهي التي تؤمن وتنالالسكينة ثم تزداد إيمان وهي التي تطمئن بذكر الله وهي التي تخشع له بدليل :

    ·       قوله  : { أَفَلاَيَتَدَبّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَىَ قُلُوبٍ أَقْفَالُهَآ} (محمد 24),

    ·       وقوله:{ أَفَلَمْ يَسِيرُواْ فِي الأرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْقُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَآ } (الحج 46),

    ·       وقوله:{ هُوَ الّذِيَ أَنزَلَ السّكِينَةَ فِي قُلُوبِالْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوَاْ إِيمَاناً } (الفتح 4),

    ·       وقوله : { أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنّ الْقُلُوبُ }(الرعد 28),

    ·       وقوله:( أَلَمْ يَأْنِ لِلّذِينَ آمَنُوَاْ أَن تَخْشَعَقُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقّ } (الحديد 16).  

  • رمضان مطاوع الضعيفي | 2013-04-14
    أختي الفاضلة : النفس هي حقيقة الإنسان خلقها الله قبل أن توضع في جسدها المادي بكن فكان - فهي من عالم الغيب ولكن جاءت إلى الدنيا وسكنت في جسدها المادي تقوده مثل قائد السيارة والجسد مثل هيكل السيارة أما الروح فهي تعليمات القيادة ( كتالوج ) كي تقود النفس جسدها وفق تعليمات الصانع وهو الله سبحانه وتعالى - الذي أراد أن يأهلها لعبادته في الدنيا ثم الآخرة أي تصطبغ بصبغته ومن أحسن من الله صبغة ----------- وعندي الكثير عن هذا الموضوع
    • ياسمين عبد الغفور | 2013-04-15
      كلامك صحيح.....أرحب بأي معلومات إضافية...
      • رمضان مطاوع الضعيفي | 2013-04-17
        معلومات إضافية عن النفس :
        مكانة النفس البشرية بالنسبة للإنسان هي حقيقته يعني هي ذاته لأن الإنسان ما هو إلا نفس تقود جسد أي كان نوعة مادي من نفس طبيعه العالم المادي ( الدنيا ) أو نوراني من نفس طبيعة العالم النوراني ( الغيب ) , وجميع الأنفس خُلقت في عالم الغيب قبل أن توضع في جسدها المادي لتعبد الله في الجنة وهناك أشهدهم الله على أنفسهم بربوبيته فشهدوا , ثم أودع كل نفس في جسدها بكلمته ( كن فكان) بشرا , لأنه إذا أراد شيئا فيقول له كن فيكون , ثم سوى الله بنية هذا البشر النفسية والجسدية حتى أصبح إنسانا في أحسن تقويم , ثم نفخ فيه من روحه
        ( ونفخ الروح معناه سكب روح من روح الله في نفس الإنسان ) فتمتلأ النفس بروح من روح الله , وهذه الروح المنبثقة من روح الله تعني أفعال الله ( الحمد أو الخُلق ) فيقود الجزء العاقل في النفس الجسد وفق روح الله ( الحمد أو الخُلق ) بواسظة المخ فيتجلى حمد الله أو خُلق الله على الإنسان , فيسبح ( ينزه ) الله بهذا الجمد أو الخُلق كما تسبح جميع المخلوقات من ذوات الأنفس مثل الملائكة في عالم الغيب وجميع الدواب في الأرض فضلا عن باقي المخلوقات ولكن لا نفقه تسبيحهم , وكما سبح الرسول (ص) ربه بحمده , فتنزه يه الله عن كل نقص أو عيب ليس لفظا فقط إنما المطلوب ننزهه بحمده المتجلي فينا , أي لم يأتي أحد بحمد من عنده فطالما الحمد من الله وله وكل ما علينا أن نشبع أنفسنا بروح من روح الله ( حمد من حمد الله ) فتسبح الله بهذا الحمد , أي هذه الأفعال الربانية التي أراد هو أن ينفذها في كونه من خلالنا نحن ( الخليفة ) فيجب أن تكون أفعال خليفته في الأرض منبثقة من أفعاله
        لَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَيَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوْا وَيُحِبُّونَ أَنْ يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا ........ ) فلنقرأ ونتدبر أيضا سورة الفاتحة
         وهذا الحمد الذي أراد الله أن نصطبغ به هو العبادة الحقيقية وليس شعائر دينية تقام , وعندما تتقرب النفس البشرية إلى الله بتسبيح الله بحمده من خلال العبادة 
        ( صِبْغَةَ اللَّهِ وَمَنْأَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدُونَيحبها الله فيعرفها بنفسه أكثر ويرضى عنها ويدخلها جنته في الدنيا والآخرة
        وأخيرا النفس هي المكلفة بالعبادة والجسد ما إلا هيكل تقوده في هذه الدنيا وسوف تموت ويتحلل الجسد المادي ويستبدل يوم القيامة إلى جسد نوراني (  يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُغَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ ) لتحيى به مع الملائكة في الجنة

        وأخيرا بحمد الله وفضله عليا , عندي معلومات إثرائية أخرى عن النفس وأرغب في مناقشتها مع القراء
        مع خالص الإحترام والتقدير للأخت ياسمين عبد الغفور التي أتاحة لي هذه الفرصة لفتح باب المناقشة هذا الموضوع 

        وندعوا الله أن يوفقنا لما فيه الخير والعمل الصالح 
         
        • ياسمين عبد الغفور | 2013-04-19
          و بانتظار المعلومات الأخرى
          • رمضان مطاوع الضعيفي | 2013-04-22
            الأخت الفاضلة ياسمين عبد الغفور :
             أنا لست باحثا في علم النفس ولست عالما من علماء المسلمين ولكن أنا إنسان مؤمن بالله مسلم له نفسي التي خلقها الله لتعبده في هذه الدنيا أولا ثم ترجع إليه في عالم الآخرة - فأنا يا أختي الفاضلة أرى أن فهم الدين والعقيدة الإسلامية الفهم الصحيح يكمن في فهم حقيقة الإنسان ومكوناته وما هو الهدف الذي جاء من أجله في هذه الدنيا ؟ , فإذا فهم الإنسان نفسه جيدا والغاية التي جاء من أجلها ومصيره النهائي , لا شك أن كل خطوة يخطوها في هذه الدنيا ستكون صحيحة , لأن العقيدة والعبادة كالميزان والوزن , فإن صح الميزان صح الوزن , أي أنه إن صحت العقيدة صحت العبادة , ولذلك كان اهتمامي بدراسة حقيقة الإنسان ومم يتكون ؟ وظللت شغوف بمعرفة حقيقة النفس البشرية والروح والجسد والعقل ومحاولاتي المستميتة لمعرفة ماهية كل من هذه المعضلات وعلاقة كل واحدة بالأخرى وقرأت الكثير والكثير في كتاب الله القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة وفي كتب علماء المسلمين السلف والمعاصرين وأيضا اطلعت على الكتاب المقدس عند الأخوة المسيحيين , لمعرفة حقيقة الروح القدس وموضوع الأبوة الروحية وحقيقة بنوة المسيح , وأخيرا توصلت بحمد الله وفضله إلى فك شفرة بعض هذه المعضلات والأخذ بما يتفق مع آيات القرآن الكريم والسنة المطهرة وبما يتفق مع العقل والمنطق وبما يتفق مع الواقع الموضوعي وبما يتفق مع اللغة العربية لغة القرآن 
            لذلك أختي الفاضلة والقراء الفضلاء بعض التفسيرات الخاطئة بحسن نية من بعض العلماء السلف والمعاصرين كانت هي المأخذ على الأمة الإسلامية بتوجيه سهام النقد والتهكم على الإسلام من الآخرين هذا ما جعلني أرغب في التحدث مع من يهمه أمر الإسلام ورسول الإسلام ( ص )
             وأنا يا أختي الفاضلة والقراء الفضلاء ونحن جميعا نجتهد لمعرفة الحقيقة التي تصل بنا إلى العقيدة الصحيحة ومن ثم العبادة الصحيحة التي خلقنا الله لها والتي تعود علينا جميعا بالأمن والسلام والحياة في جنة الدنيا قبل جنة الآخرة

               وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْسُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ @

  • سعد مرزوق | 2012-09-07
      انا  خريج اداب  علم نفس ... وعندي  نصيحه ... متخدش   كلام  فرويد والتحليل النفسي    قواعد  اساسيه   في  حياتك   لانها اشبه بالدجل والسحر     عموما اقرأ لي   علي    موقعي  ده 
    واعرف   معني النظره الالكترونيه للإنسان    هتعرف   ان الانسان اشبه  بالكمبيوتر وان   الاقدار   بتحرك الانسان كما ان الوندوز بيشغل الجهاز 
    https://sites.google.com/site/rotanasaadm/
    • ياسمين عبد الغفور | 2012-09-07

      الأستاذ الكريم: سعد مرزوق

      شكراً على النصيحة...و أوافقك في ما قلته عن فرويد...و لكن بالرغم من الدسائس الموجودة في مؤلفاته يوجد لديه كلام صحيح و خاصة موضوع الوعي و اللاوعي و الدليل كلام  الدكتور طارق الحبيب و هو بروفيسور في علم النفس و طبيب موثوق و هو الذي أيّد فرويد في تقسيمه للنفس إلى أنا و أنا أعلى و في كثير من الأمور...و عدا عن كلام الدكتور طارق الحبيب هناك الكثير من الأدلة على صحة الكثير من كلامه

      أما عن أن الإنسان شبيه بالآلة فهذا كلام غير منطقي بدليل أن الإنسان مخيّر

      و لكن لن أحكم بشكل نهائي على كلامك قبل أن أقرأه

      مع خالص الاحترام و التقدير

      ياسمين عبد الغفور 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق