]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحلقة السادسة

بواسطة: هاني عمرو  |  بتاريخ: 2012-09-04 ، الوقت: 20:45:14
  • تقييم المقالة:

وأخيرا حل الثوب الأبيض علينا ... لكن لم ولن تكتمل فرحتي به إلا معك يا حبي ...

 

 

إسمحي لي آنستي

لكن في هذا اليوم دعوت رب هذه السماوات

ورب هذا الخير

ورب هذه الزائر الأبيض

أن تكون الزيارة القادمة له وأنتي بقربي

أن تكون تلك الحبات البيضاء ناصعة فوق جبينك الأبيض

ان يلامس ذاك البرد أناملك الماسية التي تبرق من شدة نعومتها

أن تجري تلك القطرة الذائبة من حرارة جمالك على خديك الورديين

وتلك الحمرة تعانق وجهك الرقيق من شدة بردك البريء

ولكن لن أسمح بوجودك في هذه الأجواء

ولن تشعرين بشيء من البرد

هل تعلمين لماذا ؟؟؟؟

لأنكي ستكونين في قلبي ملكة

وفي عيني شمعة

وفي عقلي نجمة

تسطع فوق الجميع

لا أحد يطول لمعانك

ولا أحد يصل إليكي

فقط ولن يصل أحد غيري

لا لعمل شيء

فقط حتى أنحني أمام جمالك وأقول لكي

أحبكي يا ملكة الثلج الأبيض


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق