]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الأمس الذي ينزف الحاضر

بواسطة: رشيد العالم  |  بتاريخ: 2012-09-01 ، الوقت: 23:47:53
  • تقييم المقالة:

 

 

بالأمس كنت نسراً

لآتستقر مخالب أرجله 

إلا على قنن الجبال العالية .....

اما اليوم ....فما عدت سوى رخماً

يسير منكسر الجناح بين الفجاج.....

 

بالأمس كنت وترا 

تلثم أضواء النجوم أنغامه.....

وتطير خلف ألحانه الأحلآم سكرى .....

أما اليوم ....فقد آنقطع وتري....

وما عدت أمشي سوى منعثر الخطوات 

خلف ظلي الضئيل ....

 

بالأمس كنت قصيدة ....مقفاة...

تشرق الشمس باعثة أغانيها.......

قصيدة يشدو بها الغدير....مرددة خلفه الأشجار والعصافير...

أما اليوم .....فقد آنكسرت قوافيها....

وآبتلعها الصمت .......

ماضغا أحلآمها........ماضغا أغانيها


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • هيبة حروف | 2012-09-02

    الامس ليس إلا ورقة ذابله سقطة من شجرة حياتنا ....

    والحآظر ما بقى من تلك الشجره ....

    وهو السبيل لتغير ما لم تستطع نغيره في ماضيك

  • طوق الياسمين | 2012-09-02
    ما كان امس حتى يملء السماء ابتسمات من الغيوم  وتلقيح النفوس في بعض قطرة الندى       حتى يعطني امل في وجود الحرية كنا تلعب دون تواقف على انغم روح الامل والعطاء ونحب حتى ضاع الحلم بين اطرف الدنيا وكم الحياة اجمل عندما تكون                         هي العطاء   ولكم مني اجمل ترنيم الحرية  ايها الكاتب ترقا في اروع الكلمات وتتباها الحروف عندما تكون انت من لقحها على هذه الاسطور
  • طيف امرأه | 2012-09-02
    بالامس ...
    كنا صغارا لا ندرك معنى الاوجاع ..
    نتركها للثمة والد او والدة
    فتزيلها هذه العواطف الالام ...
    اليوم ..كلما اصابنا وجع
    نبت له الف قرن وقرن ..ليصبح أقوى واشد
    ويتغذى علينا ,,ويعلكنا ,,ويردينا في قاع حالك
    لولا الامل بك رباه ,,لما تواصلنا في الحياة.
    ايها الكاتب الراقي رشيد ...
    دوما قراءتك تسحرنا, فيها الكثير الكثير من الجماليات ..
    وتلك الاحاسيس التي تتدثر بنا ..تختفي ,,ثم نبدا بكتابتها
    ولكن ليس كمثل روعتك بالكتابة ,,والتصوير المبدع
    بحق اسرنا سر حرفك البياني
    طيف بخالص التقدير


» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق