]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

يا صاحب الأسلوب الراقي

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-09-01 ، الوقت: 18:49:22
  • تقييم المقالة:

حسبت نفسك أنك اتخذت اسلوبا راقيا... و أنت تؤلمني وتتدعي أنك لا تهتم لأمري... وأنت في داخلك تغلي كالبراكين...تكاد الأشواق تفجرك...لكنك عنيد بطبعك ترفض الإعتراف...وأنا أعند منك أتعمد تجاهل أشواقك...وعلمت أن أمرك من أمري...لكنك بدافع الأنانية ربما... ولم أستطع أن أفهم...تفصل بين الأمرين...في عالمين لست انا من الإثنين ...ولن أكون أبدا ما دام أسلوبك كما تدعي راق...و أسلوبي في الحب له مسلك الجبروت...لأنني أتألم ولا أتكلم...لكن آه! لو تعلم يا حبيبي مهما كتبت و مهما قلت فلن أوفي حق مشاعري اتجاهك...حبيبي أنت الملاك الذي يرشد طريقي...والنور الذي ينير حياتي...وأنا أكتم بداخلي...لأنني لست بمستوى اسلوبك الراقي.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق