]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إلى الشاعر الكبير محمد جربوعة حول رائعته " مافي حدا"

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2012-09-01 ، الوقت: 12:44:01
  • تقييم المقالة:

 

                         * إلى الشاعر الكبير : محمد جربوعة حول رائعته " مافي حدا"، أنثر هذه الكليمات المهلهلات.

لقد حملتَ زادك مسافرا للحبيب وصحبه الكرام ...

تضوّرتَ جوعا أشعث أغبر مثل تائه لكنه يعرف المرام...

الفيافي مقفرة في النهار هاجرة تحرق العظام...

وفي الليل مرتع لقطاع الطرق أولاد الحرام...

لكنّك قطعتَ كلّ المفاوز يا "محمد" لتفوز بهدي خير الأنام..

 نجوت من الردى...

ونلتَ قبسا من الهدى...

وستبقى طول المدى ...

شاعر الصدق والحبّ والنّدى...

بل شاعر الإسلام...

   تحياتي يا ملك الشعراء بلا مراء ، والسلام ختام... 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق