]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رصيدكم غير كاف!!!!!!!!

بواسطة: Amina Mokhtar Bounouane  |  بتاريخ: 2012-08-31 ، الوقت: 21:57:39
  • تقييم المقالة:

نعطي اناس فرص كثيرة...لكنهم يستهترون بها...وعندما نحسم امرنا و ندوس على قلبنا و مشاعرنا التي داسوا عليها ... ونقرر عدم مسامحتهم ...يطالبوننا بفرصة اخيرة....عن اي فرصة يتحدتون!!!!يقولون بكل بساطة ما دنبنا...لقد نسوا اللحظات القاسية...كلماتهم الجارحة..لقد نسوا خدلانهم...اختيارهم ...قراراتهم....لقد نسوا دموعنا..توسلاتنا...معانتنا...عدابنا... احلامنا و هي تتحطم امام اعيننا...لقد نسوا تخليهم عنا...لقد نسوا كم صفحنا عنهم ...كم احتضناهم...كموقفنا الى جانبهم...كم ضحينا من اجلهم ..لقد نسوا اكاديبهم ...خياناتهم ..استحقارهم لنا ...اهاناتهم...ادلالهم ....او بالاحرى تناسوا...اما كان الادهى لهم ان يرضوا بحكمنا.....فللاسف لن تكون هناك فرصة اخيرة ...بل هي بالنسبة لنا الورقة الاخيرة والرابحة ...ليس بوسعنا..ان نحلم مجددا..و في الاخير نرى حطاما ...من بقايا لعبة تدعى الح...................ب   لعبة قدرة بقدر قدارتهم ...من هم بحياتنا ..نحن من اعطانهم دللك المكان ...وهم من تركوه ...بعدما جعلوا قلوبنا خرابا...اليس من حقنا  استرجاع حقنا ..واغلى ما امتلكنا بحجة عدم الاهتمام ...اوا ليس بمقدورنا التخلي عمن تخلى عنا....ونحن في امس الحاجة اليه ....لدا الرجاء ادا عادوا و طالبوا بنفس البمكان ليكن الجواب .............اااااااااسفون فالمكان لم يعد شاغر ....و ادا عاودوا الاتصال بقلوبنا........فلن نخاف....الرد سيكون ....................................ان رصيد حسابكم غير كاف للاتصال او اجراء محادثة مع القلب المعني  لدا الرجاء شحن قلوبكم ...................بالكثير من الصدق الامانة و المححححححححححححححية ..........................................................و شكرا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق