]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أخبرك

بواسطة: احسان السباعي  |  بتاريخ: 2012-08-31 ، الوقت: 12:35:38
  • تقييم المقالة:

 

أخبرك أخبرك اليوم قبل الغد مهما بحرك العاتي حاصرني بين جزر ومد فيوما سيكون لك في موطني مرقد وسأختم بطابع اليد وللأوطان حق في ابرام العهد مهما حظي بين الحين والحين يرتد بالعزم والاصرار سهمه سينفد سأرش في حقلك العطر والورد وسأرعى السنابل والقمح والزيزفون بنسمات الورد وأجعل الريحان يعانق الفل الناعم الخد ولربما محياك بجوفي يعلن الميعاد بأرض الوعد أقسم وأرفع راحة اليد فيقيني لن يعرف الوأد وحاستي تخبرني أشواقك ستنادي وأسارع بلهة الرد لست لا جئا لست أسيرا بل طيفا في خاطري يتنامى بلا عد بنسمات السعد بقلم احسان السباعي 28<8<2012  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق