]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

غزوة ايران ..تعيد مكانة مصر دولياً

بواسطة: دكتور سرحان سليمان  |  بتاريخ: 2012-08-30 ، الوقت: 19:29:02
  • تقييم المقالة:

مكانة الدول،من مواقفها،وقدرتها على اتخاذ القرارات السابقة عن غيرها،وقدرت رؤسائها من ادارة علاقاتها الخارجية،بما يحقق مصلحة شعوبها،والحفاظ على دورها الدولى،ولعل القضايا الدولية،تحقق قدر مقدرة الدول على السبق فى طرح الرؤى واتخاذ القرارات،ومن ثم يزداد احترام العالم لشعوب الدول بقدر تلك الخطوات،الا ان التفاعل والتغير طبقاً لظروف المسائل الدولية والقوى العالمية،هو محدد لتلك المقدرة للدول فى التغيير فى القرار العالمى،ولا يزال تنقسم دول العالم،الى دول قائدة ومحركة للعالم،واخرى تابعة،ولا يقاس قدرات الدول بمساحتها،او تعداد سكانها،بقدر قدرتها على ادارة الملفات الدولية،من خلال الاستراتيجيات السياسية،والفاعلية بمدى قراءة المستقبل،وعدم التصادم،ومدى استجابة الاخرين للقرارات الفردية،واصعب ما فى التعامل الدولى هو السبق فى اتخاذ دولة قرار مؤثر دولياً،ومحيط هذا التأثير،والى أى مدى سوف يغير من التوازنات الدولية،وتبنى رؤساء الدول لقرارات مدعمة من شعوبها،تكسبها قوة،وتزداد تلك القوة اذا كانت الدولة تتبعها دول فى الاستجابة لقرارات وتدعمها دولياً،اذن اننا امام قدرات للدول،وقدرات للشعوب،فى التأثير العالمى،لكن مهما قل دور بعض الدول ذات التاريخ العريق،والحضارة،تظهر من جديد،لان لها عمق وجزور عميقة،فى التأثير فى محيطها ودولياً.وتعتبر مصر احدى الدول ذات التاريخ الطويل تأثيراً فى محيطها الدولى،وعالمياً،فتأثيرها بفضل موقعها الجغرافى المميز والمؤثر،وبحضارتها العميقة،وتاريخها الطويل فى الكفاح ضد الاستعمار ومحاربة الغزاة،وتاريخها الطويل فى النضال من اجل الحرية،لنفسها،ومساندة غيرها من الدول العربية والاسلامية وغيرها من اجل الاستقلال،تناوب على مصر رؤساء،اصحاب فلسفات مختلفة فى التعامل الدولى،وطريقة التعامل مع القضايا الدولية،فمنهم من ناصر الثورات ضد الاستعمار،والتحرر،ومنهم من حجم دور مصر،وجعلها تابعة لقرار دول اخرى،الا اننا وصلنا فى النهاية الى رئيس،جاء نتيجة ثورة ضد تلك الفلسفات،ليضع فلسفة جديدة،فى احياء دور مصر دولياً،فى جميع المنظمات والهيئات الدولية،ووسع نطاق تأثير مصر،وتبنى رؤية جديدة فى التعامل مع الدول التى انقطع العلاقات الدبلوماسية معها كايران،واخرى لتقوية علاقة مصر معها كالصين،واتجاهاً نحو افريقيا،والتعامل بحرفية سياسية مع القوى الكبرى،كامريكا وروسيا،فى محاولة لتصحيح وضع مصر دولياً،والانتفاع بالتعاون الدولى فيما يحقق النفع وتبادل المصالح بين الدول والشعوب.

فزيارة الرئيس د.مصر،زيارة ناجحة حققت الكثير،فذهب الى مكان الحدث،ليعرض موقف مصر،بوضوح دون تلون،ان مصر تقف مع ثورة شعب سوريا،وان مصر مستعدة للتعاون مع اى دولة ،حتى لو كانت ايران،وفقاً لاسس التعاون الدولى،وتحقيقاً للمصالح المتبادلة،بل انه وضع اساس ان مصر تتبنى سياسيتها من نفسها،دون فرض قوى اخرى عليها تبنى قراراتها،فلقد وضح الرئيس موقف مصر من سوريا وفلسطين،ومدى الضروريات والقضايا الملحة التى تتعرض لها الدول النامية،بل كان مفاجئاً للجميع ،عندما قدم لايران،نصيحة ان السنة فى اعالم الاسلامى لا يمانعون من التعامل مع الشيعة،فالكل مسلم،بشرط احترام القيم الاسلامية والمبادى التى لا يمكن لاى دولة سنية غمض العين عنها،واهمها احترام جميع الصحابة،والراشدين،وقدم لايران اذا ارادت ان تقبل بذلك،فسوف تنفتح على الدول العربية،وخاصة مصر،لقد ارسل رسالات عديدة،لها معناها،وبقوة،رسائل مدروسة بعناية،وهادفة،ومؤثرة،وعلى متلقيها،دراستها،واتاحة الوقت لهم للرد عليها،وهى رسائل فى نفس الوقت للشعوب،والى القوى الكبرى،ان مصر استيقظت من نومها الطويل الذى دام عدة عقود،وانها تضع نفسها،من جديد فى مكانتها ووضعها الدولى الذى يستحقه.

ان زيارة ايران حققت نتائجها دولياً،ومحلياً،فزادت من مكانة مصر عالمياً،واحترام كافة الدول - وشعوبها - لمصر،وزادت من تماسك المصريين معا،واكثر دعما للرئيس،انها كانت غزوة ناجحة للرئيس د.مرسى اعادت مكانة مصر،وحققت اهدافها،..،واخيراً هذا هو الفرق بين رئيس يعمل كل جهوده من اجل بلده وشعبه،وغيره،وانه تدبير الله لشعب مصر ان يكون اختيارهم سليماً،ففى عناية الله رئيس مصر،ودائما تحقق امال الامة ،..بالفعل غزوة ايران ..تعيد مكانة مصر دولياً .

د.سرحان سليمان

الكاتب الصحفى والمحلل السياسى والاقتصادى

sarhansoliman@yahoo.com


صفحتنا بالفيس لتلقى التعليقات

https://www.facebook.com/Dr.SarhanSoliman


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق