]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

طيف امـرأة .

بواسطة: الخضر التهامي الورياشي  |  بتاريخ: 2012-08-30 ، الوقت: 13:29:52
  • تقييم المقالة:

 

عندما أقرأ لـ « طيف » ، أستحضر أيام الزمن الجميل ، وأجواء حقب الفطرة ، والبراءة ، والطبيعة ، وأقول :

« طيف » بقية من شعراء الرومانسية ، وأدباء العاطفة المتأججة ، تستخرج المعاني والنظرات من أعماقها ، وترسم الصور والظلال من أحلامها ، وتعقد لها أواصر قوية مع عناصر الطبيعة ، توشيها بألوان الزهور والورود ، وترسلها على أجنحة العصافير ، مع الرياح والأطياف .

« طيف » شاعرة متعلقة بالأرض البكر ، وفية للطبيعة الأم ، تأسرها المناظر الساحرة ، والكائنات الجميلة ، والأفعال البريئة ... والملاحظ أن ذلك المخلوق الذي يسمى " إنسان" غير موجود في قاموسها الشاعري ، ولا يحتل أي مكان من الأمكنة التي تشغف بها ، وتطمئن إليها ، وحيدة ، وحيدة ... ربما هي تنظر إليه كما نظرت إليه الملائكة أول مرة ؛ يفسد في الأرض ، ويسفك الدماء ، ويدمر المعالم والآثار !!!

تبذر الحروف والعبارات على الورق ، كما يبذر الفلاح العاشق البذور في الحقل . وتصبر على اللوعة والأحزان والأشواق ، التي لا تنتهي ، بسبب فراق معلوم / مجهول ، لست تدري أي نوع هو ، وأي جاني كان السبب ؟!

عزاؤها : شرفة الحنين ، وفنجان القهوة ، وذكريات تعبر في تجاويف اللب ، وتجري في شرايين القلب .

حتى هذا الاسم المستعار ، الذي اتخذته بديلا عن اسمها الحقيقي ، يحمل دلالة بأنها امرأة تتعلق بالروح وشفافيته ، وتنزع إلى عالمه وكائناته ، وتعتق من المادة وغلظتها ، وتفزع من واقعها وشخوصها ...

هي « طيف امـرأة » !!  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • أحمد الخالد | 2012-08-31

    " وحين اختارت من أسماء إناث 

    اختارت طيف 

    فطاولت بعنان الكلمة منها الطاء 

     

    فطالت حرف ، طارقة طوق اللغة فوق طاولة مداد 

     

    وصارت طاء :

    طيعة المعنى ، طوافة حكمة 

     

    وطوفان محبة 
     

    واختارت من حرف الفعل الياء
     

    فصارت تدوم بياء الفعل 
     

    ككل الأفعال مضارعة 

     

    واختارت فاء 
     

    فرح الحرف تعجنه في فيروز اللفظ
     

    فصارت فيحاء المعنى ، تتحلى بالحكمة فضل
     

    وتناست حين تناست من كل الفاء الفخر "

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق