]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ما زلنا نرجع للوراء

بواسطة: Ana Ensan  |  بتاريخ: 2012-08-30 ، الوقت: 10:38:51
  • تقييم المقالة:

ما زلنا نرجع للوراء .. العنوان يقول اننى سأتكلم عن اقتصاديات متذبذبة و علاقات تتضارب و لكن ليس هذا بالسبب الرئيسى فى تخلفنا و رجوعنا للخلف محشورين وسط الدول النامية .. ان السبب الرئيسى فى تخلفنا و فساد مجتمعنا هو فساد العلم و جهل معنى التعلم .

فلنستذكر سويا بداية حضارة العالم الانسانية و الدينية و التى بدأت فى عهد الرسول محمد صلى الله عليه و سلم و الذى وضع قواعدها و اساسها و سعى فى اكمال بنيانها ابو بكر و قواها و دعمها عمر بن الخطاب و بدأ فى نشرها للعالم على و عثمان و عمر بن عبد العزيز رضوان الله عليهم جميعا و من بعدهم المسلمون الفاتحون و التجار فكما نعلم جميعا ان الحضارة الاوروبية و الغربية قد بدأت بعد فتح الاندلس عندما هاجر اليها المسلمون العلماء اليها و لكن ما اريد ان اوضحه فى هذا الجانب من الموضوع هو كيف انتقل العلم من العلماء المسلمين الى هؤلاء العلماء و ساعد فى بناء الحضارة و التكنولوجيا التى ينعم بها العالم الان .

لقد كان علماؤنا المسلمون ينقلون العلم و يتعلمون ليس من اجل المال او من اجل ان يحصلوا على وظيفة جيدة و يصبح لهم وضع اجتماعى مرموق و لم يكن الشباب يطلبون العلم من اجل ان يكسبوا وظيفة و من ثم يكسبون المال و من ثم يجهزوا انفسهم ليتزوجوا بمن يريدون مثل ما نرى الان ان لا احد يتزوج الا اذا كان عنده المال , بل كانوا يتعلمون و يتآتوا العلم حتى يعمروا الارض و يوصلوا الآمانة التى كلفنا الله بها الى الاجيال القادمة فقد كانت عندهم الرؤية الصحيحة كانوا يتعلمون و يعلموا غيرهم ليس من اجل المال او الزواج او الوظيفة المرموقة بل من اجل المستقبل من اجل هذه الحضارة و التكنولوجيا التى نراها الآن و هذا ما نحن افتقدناه الآن فى مجتمعنا بسبب فساد المجتمع و فساد النظام و فساد النفوس و هذا الى الآن لم يتغير منه شىء و لم يتكلم عنه احد الا القليل جدا فقد كنت اتمنى ان يبدأ دكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية الاصلاح بداية من التعليم كما بدأ أردوغان عندما اطلع مشروع نهضة تركيا ( الفاتح ) تيمنا بإسم محمد الفاتح فاتح القسطنطينية و الذى بنى حضارة تركيا بالعلم و العلوم .

لن تبدأ نهضتنا الا بالعلم و لن تبدأ نهضتنا طالما ما زالت كليات الطب و الهندسة هم فقط ارقى الكليات و باقى الكليات ليست كليات قمة و من يدخلها يدخلها وهو كاره فكيف ستنمو بلدنا و طلاب علمها كارهون !

اعلم ان الكثير سيقول ان هذا صعب تنفيذه و ان المال و الوظيفة و المكان المرموق و طلب الزواج لهو امر لابد منه و صعب ان نغير هذه الضروريات و كيف سنغيرها و متى و لكن صدقونى الامر بسيط جدا فمن خلال اجيالنا الجديدة سنحقق حضارة مصرية جديدة ليس بها شوائب حضارة مصرية خالصة تغزو حضارات العالم و تمحو اخطائها .. كما علمنا اجيالنا و ربيناهم على ان يتعلموا فقط من اجل المال و الوظيفة يجب ان نغرس فى ذهنهم ايضا ان يتعلموا من اجل العلم و المستقبل و من اجل اجيال اخرى قادمة من اجل وطنهم و عالمهم الذين يعيشون فيه لا يكون كل همهم هو المال او الوظيفة بل يكون همهم و شغلهم الشاغل هو كيف بعلمى و بما اتعلمه ابنى حضارة و مستقبل افضل يجب ان نربيهم على ذلك بالتساوى مع ان العلم ضرورى لجلب المال و المكانة البارزة فلا يجب ان نربيهم فقط على ان يتعلموا من اجل الحضارة و المستقبل و لا ان نربيهم فقط على ان يتعلموا من اجل المال و المكانة العالية يجب ان يتماشى المبدئان مع بعضهم البعض حتى نرتقى ببلدنا بحكوماتنا و ثقافاتنا و شعبنا للافضل ان شاء الله هذا و الله اعلم .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق