]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

(( التعريف الصحيح فى القرأن الكريم-المكى والمدنى))

بواسطة: اسرة القطاوى  |  بتاريخ: 2011-07-26 ، الوقت: 12:21:06
  • تقييم المقالة:

التعريف الصحيح -ان القرأن المكى , مانزل قبل الهجرة .ولو كان نزوله فى غير مكه وان القرأن المدنى -نزل بعد الهجرة ولو كان نزوله فى غير المدينه -فمثلأ قوله -تعالى (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتى) يعتبر من القرأن المدنى -مع أنه نزل بعرفه فى حجه الوداع -وقوله تعالى (( ان الله يأمركم أن تؤدوا الا مانات الى اهلها))- يعتبر من القرأن المدنى -مع أنه نزل بمكه فى جوف الكعبه -عام الفتح الاعظم -وهناك تعريفات أخرى لا تسلم من الاعتراضات منها قول بعضهم -ان المكى مانزل بمكه -وان المدنى ما نزل بالمدينه والسبب فى ضعف هذا التعريف -ان هناك أيات قرأنيه لم تنزل لا مكه ولا فى المدينه - وانما نزلت فى أماكن أخرى كالحديبيه -وبدر وأحد وتبوك -وغير ذلك من الاماكن -ولا سبيل الى معرفه المكى والمدنى الاعن طريق ماورد عن الصحابه فى ذلك -لانهم هم الذين عاصروا نزول القرأن -وعرفوا زمان نزوله -وملابسات هذا النزول -وقال عبدالله بن المسعود-((والله الذى لا اله غيرة) مانزلت سورة من كتاب الله الا وأنا أعلم -واين نزلت وفى أى شىء نزلت ولو أعلم أن أحدا أعلم منى بكتاب الله تبلغه الابل لركبت اليه)-وهناك ضوابط لفظيه يعرف بها القرأن  المكى منها--(أ)أن كل سورة فيها سجدة فهى مكيه (ج)أن كل سورة بدئت بحرف من حروف التهجى فهى مكيه وما عدا سورة البقرة وال عمران -(د)أن كل سورة فيها قصص الانبياء والامم السابقه فهى مكيه سوى سورة البقرة -واما ضوابط القرأن المدنى فمن أهمها (أ)أن كل سورة تتحدث بالاستفاضه عن الحدود والتشريعات المتنوعه -فهى مدنيه (ب)أن كل سورة تتحدث عن الجهاد واحكامه فهى مدنيه (ج)أن كل سورة تتحدث بالتفصيل عن المنافقين واحوالهم وصفاتهم فهى مدنيه أى -ان القرأن المكى يهتم اهتمامأ بارزأ بأقامه الادله على وحدانيه الله -وعلى صدق الرسول (عليه الصلاة والسلام)-وعلى أن يوم القيامه حق كما يهتم  بأيراد شبه المشركين -والرد عليها بما يبطلها -أما القرأن المدنى فنراة يهتم اهتمامأ واضحأ بالحديث عن التشريعات المتنوعه-التى منها ما يتعلق بالحلال والحرام ومنها ما يتعلق بالعبادات والمعاملات والاسرة -والى غير ذلك من الاحكام- كذلك يهتم القرأن المدنى بدعوة أهل الكتاب الى الاسلام ومناقشتهم فى عقائدهم الباطله -وتحريفهم للكتب السماويه -التى أنزلها الله على موسى وعيسى عليهما السلام -((السورة المدنيه عشرون سورة معظمها يمتاز بطول اياتها -وطول سورها-وأما السورة المكيه فعددها اثنتان وثمانون سورة منها الطويل ومنها المتوسط ومنها القصير -وهناك أثنتا عشرة سورة منها مايغلب عليها القرأن المكى -ومنها ما يغلب عليها القرأن المدنى وبذلك يكون عدد سور القرأن مائه وأربع عشرة سورة---اللهم احفظه لنا واحفظنا له يارب العالمين واجعله شفيعنا ياربى --(اسرة القطاوى)


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق