]]>
خواطر :
عش مابدا لك وكيفما يحلوا لك وإعلم أنك ميت يوما ما لامحالا   (إزدهار) . \" ابعثلي جواب وطمني\" ...( كل إنسان في حياة الدنيا ينتظر في جواب يأتيه من شخص أو جهة ما )...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لقاء مهزوم

بواسطة: سراج الدين عبدالسلام  |  بتاريخ: 2012-08-27 ، الوقت: 15:50:11
  • تقييم المقالة:

على هامش التعبير

ارتضت أن تكون سيدة الوقت

 والراعي الرسمي لتوجع قلبي ..

حتى الريح أبت قبول تحديها ..

وتركتني الأشياء ألاقي مصيري وحدي

في بهرجة عينيها ..

انعدمت الوجوه من حولي..

وتسربت الموسيقى عبر النوافذ ..

واتجهت متعباً مثقلاً بطعنات النظر ..

اتجهت كسكير لمنبر الخطباء ..

وقفت وبيني وبينها

 مسافة معدومة من المعرفة المسبقة ..

أخذت شهيقاً كالذي سآخذه حين موتي ..

تأبى الكلمات أن تطاوع رجلاً مغرماً ..

جردتني نظراتها

حين وقفت أمامها

ونزعت قلبي

 قبل أن تعود

لترسل نظرة للأرض كعادة الخبث عند كل النساء..

عدت مرهقاً منها ..

تخليت عن خطوط كفي

لحظة سلامي عليها

 لا اعلم ماذا حدث لزيف الرجولة

 الذي كنت أتبختر به أمام أوراقي ؟ ..

هل هزمتني كعادتها ؟..

هل عطورها الأنثوية

أدمت خشونة صوتي؟ ..

كيف حولتني الملائكة

في تلك اللحظة المسروقة لطفل متسول ؟ ..

كل ما يطلبه

كسرة حب ورشفة اهتمام

حتى يخلص لذكراها للأبد

ولتحتفل آهاتي كل عام

بروعة انتصارها علي.

 

سراج الدين عبدالسلام


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق