]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عدوى الطائفية تصيب الربيع العربي

بواسطة: احمد المختار  |  بتاريخ: 2012-08-26 ، الوقت: 21:48:17
  • تقييم المقالة:

ان التغير والتحول في النظام الدولي من القطب الامريكي الاوحد الى النظام المتعدد الاقطاب والتغير الذي حصل في الصراع والتنافس بين الدول الفاعلة والمؤثرة من جراء هذا التغير بالتأكيد سوف يلقي بظلاله الثقيلة على الدول المنفعلة المتأثرة بالصراع الدولي الذي يستهدف الان كل النفوذ والمصالح والمشاريع الامريكية في منطقتنا فبعد سقوط الاتحاد السوفيتي انفردت امريكا كقطب اوحد في العالم وكان استراتيجيتها هي ان يكون القرن الحادي والعشرون هو قرن القطب الاوحد الامريكي ولايتم لها ذلك الا بوضع اليد والسيطرة على منابع الطاقة ليتم لها التحكم بالطاقة انتاجا وتسويقا وتسعيرا ولذلك قامت اولا بنشر العولمة التي تعتبر شكل من اشكال الهيمنة والاستعمار وكذلك قامت باحتلال افغانستان بذريعة الحرب على الارهاب وحقيقة المشروع هو الوصول الى منابع النفط في بحر قزوين وتامين نقلها الى المياه الدافئة في المحيط الهندي وكذلك قامت باحتلال العراق لتكمل هيمنتها على الخليج الغني بمنابع الطاقة .

 

لقد كانت امريكا ترتكز على اربع دول هي بمثابة دعائم الجسر في هيمنتها على المنطقة وهي مصر والسعودية وكانت تطلق عليهم دول الاعتدال وكذلك المحور السوري الايراني ويتبعهما حزب الله في جنوب لبنان وهم من يطلق عليهم بدول التشدد او دول المقاومة والممانعة

 

ورب سائل يسأل ماذا تغير في السعودية لتنقلب على امريكا وتساهم في الاطاحة بنفوذها ؟

 

والاجابة هي ان مجئ الملك عبد الله الى الحكم كان انعطاف في السياسة السعودية خاصة بعد مأزق امريكا في العراق وعدم قدرة امريكا على تنفيذ وعودها في حل مشكلة الصراع العربي الاسرائيلي فلقد ادار الرجل ظهره الى امريكا خاصة في العراق .

 

ورب سائل اخر يسأل كيف يدور المحور السوري الايراني  في الفلك الامريكي او ترتكز عليه امريكا وهذا المحور يلعن ويشتم ويسب امريكا ويعتبرها الشيطان الاكبر ؟

 

والجواب هو ان الثورة الايرانية بقيادة الخميني منذ مجيئها كانت تحمل المشاعر الاسلامية فقط وكانت تطمح الى قيادة العالم الاسلامي بقوميتها الفارسية فسرعان ما اصطدمت بخصم طموحاتها الا هو حامل القومية العربية النظام في العراق فبذريعة ان البعث في العراق كافر وعلماني وذو افكار قومية وانها تريد نشر الاسلام والثورة الاسلامية ناصبت العداء للنظام في العراق وسعت الى تغييره .

 

ان اي تغيير في المنطقة (التي تعتبر بناء انكليزي وفرنسي قديم) يصب في صالح امريكا ولذلك دعمت امريكا وتبنت التيارات والحركات الاسلامية وخاصة في السبعينات بأشراف بريجينسكي مستشار الامن القومي للرئيس الامريكي الاسبق جيمي كارتر لضرب الانظمة القومية التي هي من صنع الاستعمار القديم بريطانيا وفرنسا .

 

لقد كانت نظرية بريجينسكي ( اضرب اسفل الجدار ) تستخدم المجاهدين العرب والمسلمين لقتال الاتحاد السوفيتي لذلك هي  اوجدت ودعمت واشرفت على مايسمى المجاهدين العرب الافغان عن طريق عملائها في المنطقة انذاك وهم نظام مصر والسعودية  وكذلك هي من دعمت وسهلت امر مجئ الخميني وثورته الى ايران .

 

 ان الثورة الاسلامية تحالفت مع البعث في سورية برغم علمانيته وقوميته وانه حامل لنفس العقيدة التي يحملها البعث العراقي  لكنه كان اقرب الي ايران فالرئيس في البعث السوري كان من نفس المذهب الذي قامت عليه الثورة لذلك لم تعاديه كما ناصبت البعث العراقي العداء بل تحالفت مع البعث السوري ضد البعث العراقي وكلاهما اي ايران كانت متناقضة مع عقيدتها عندما كفرت البعث العراقي وتحالفت مع البعث السوري وايضا البعث السوري الذي يدعي انه قلعة القومية فقد تحالف مع قومية الفرس ضد شقيقه في القومية العربية .

 

ان هذا التحالف تم توجيهه في المشروع الامريكي ضد العراق في الحرب بين العراق وايران وماقبلها وكذلك تم توجيهه في جنوب لبنان بما ينفذ ويحقق المشاريع الامريكية في لبنان الذي كان يعتبر الحديقة الخلفية لفرنسا حيث قام هذا التحالف السوري الايراني مدعوما من امريكا بطرد النفوذ الفرنسي بالكامل من لبنان واصبحت الساحة اللبنانية ساحة نفوذ امريكي بالكامل

 

بعد ذلك جاءت موافقة سوريا في قمة الجامعة العربية في القاهرة 1991 على استقدام القوات الامريكية الى الخليج ابان احتلال العراق للكويت 1991 ودخولها واشتراكها في الحلف الثلاثيني ضد العراق كان مقابل اعطاء دوراقليمي لسوريا في لبنان في مؤتمر الطائف 1991

 

وكان يقابل ذلك كله صمت غريب من ايران على قدوم امريكا بأساطيلها الى الخليج وهي التي تعتبرها قوى الاستكبار والشيطان الاكبر

 

واخيرا ابداء سوريا صمتا رهيبا  ازاء احتلال العراق واسقاط نظامه وكذلك الصمت الاكبر من قبل ايران التي كانت توصي مايسمى المعارضة العراقية لديها ان تصمت هي الاخرى ازاء الاحتلال الامريكي للعراق لانه سوف يزيل نظام البعث وسوف يساعد عملاء ايران في الوصول الى السلطة في العراق .

 

وكذلك بعد الغزو واحتلال العراق فقد اصبح التنسيق والتعاون بين ايران وامريكا وسوريا هي حليفة ايران ولم تبدي اية معارضة لسياسة ايران في العراق في زمن الاحتلال .

 

لهذه الاسباب يعتبر المحور السوري الايراني يدور في الفلك الامريكي

 

هكذا خططت امريكا بعد الاطاحة بنظام صدام الذي يقف حائلا امام هيمنتها بالكامل على المنطقة فقد كان نظام صدام يقف لمفرده بوجه هذه الدعائم الاربع صامدا متحديا .

 

 

ورب سائل اخر يسأل كيف ان امريكا تعلن عدائها الواضح لهذا المحور وتعمل على اسقاطه وهو يدور في فلكها ويعمل على تمرير مشاريعها ؟

 

والجواب هو ان امريكا اصبحت في موقف ضعيف جدا فمصالحها الان في بقاء هذا المحور تتعارض وتتناقض مع قيمها وادبياتها التي ترفعها امام شعوب العالم وهي الحرية والديمقراطية وحق الشعوب في تقرير المصير وحقوق الانسان ...الخ

فهي مجبرة على ان تعلن العداء للمحور السوري الايراني لكنها في الحقيقة تتمنى بقاؤه وهي تختبئ خلف روسيا وموقفها في الدفاع والتمسك بنظام الاسد واذا اصبح التغيير لابد منه فتعمل على ان يكون التغيير سطحي وبالوجوه فقط

هكذاخططت امريكا وهكذا هيمنت لكن الرياح اخيرا هبت بما لاتشتهي السفن واصبح تدميرامريكا في تدبيرها فالعراق اصبح كالجحيم المستعر تحت اقدام جنودها ولقد وصل الامر الى حدته وشدته وأصبح مازق خطير ومستنقع لامريكا فلا البقاء والاستمرار فيه يجدي نفعا فقد اصبح نزيفا للدم والمال ولسمعة وهيبة امريكا ولا الخروج من هذا المستنقع يجدي لأنه السقوط والكارثة فالانسحاب يعني الفشل وسقوط المشروع الامريكي وذلك يكلفها مكانتها الدولية في النظام العالمي .

 

ان المستنقع العراقي هذا تمخض عنه مستنقع اخر في افغانستان لايقل ضراوة عن العراقي مما زاد الطين بلة فأصبح المشروع الامريكي في هذين البلدين قاب قوسين او ادنى من الفشل .

 

ثم هب اعصار الازمة المالية العالمية ليعصف بالاقتصاد الامريكي الذي كان اصلا بحاجة الى انعاش قبل غزو العراق فأصبحت السياسة الامريكية في ورطة ومازق والاقتصاد الامريكي يحتضر أما الالة العسكرية الامريكية والمارينز وكذلك السي ايي اي فلقد تمرغلت في وحل

 

هذين المستنقعين .

 

ثم جاءت وثائق ويكيليكس لتطرق الحديد وهو ساخن وتفضح الانظمة العميلة وكذلك الانظمة التي تدور في فلك امريكا فكانت كالقشة التي قصمت ظهر البعير مؤذنة بتبلور النظام العالمي الجديد وبداية الربيع العربي الذي هو في حقيقته صراع بين الدول الكبرى على النفوذ في منطقتنا والاطاحة بالنفوذ الامريكي الذي كان مهيمنا بمفرده على المنطقة .

 

فكان شكل وأسلوب الصراع بين الدول الكبرى على النفوذ في منطقتنا في بداية الربيع العربي هو اثارة الشارع بالعزف على اوتار معاناته وألمه ولأن الشارع العربي متدفقا فياضا جياشا في مشاعره ضعيفا وسطحيا في تفكيره السياسي فلقد شخص اسباب الالم والمعاناة في شخوص الحكام وترك السبب الحقيقي الذي يسبب له كل هذا الالم وهو نمط العيش ونظام الحياة الذي يتناقض مع عقيدته . فهبت الشوارع كالسيل العرم تجرف عفونة الانظمة العميلة لامريكا او التي تدور في فلك امريكا او التي تقف ضد مشروع التغيير كحاكم ليبيا واليمن فلقد كان واقع سياستهما بعيد كل البعد عن امريكا لكنهما وقفا ضد مشروع التغيير فاطيح بهما .

 

ان اسلوب الثورات هو الاسلوب الناعم والمرغوب من قبل شعوب المنطقة وهو أسلوب راقي لانه يعلم الامة كيف تحاسب حكامها  .

 

لكن هذا الاسلوب قد تحول في ليبيا الى اسلوب القوة والسلاح والصراع وسفك الدماء وتدمير مقدرات البلاد والعباد ليترك ليبيا خراب تقودها العصابات والمافيات والتي تهدد مصير ومستقبل ليبيا  بالتمزق والتقسيم .

 

ثم انتقل هذا الاسلوب الى سورية وبذلك تم عسكرة الربيع العربي ليتحول اسلوبه من الاسلوب الناعم الى الاسلوب المدمر القاتل الذي يسفك الدماء ويشرد الشعوب ويخرب البلدان لقد القى هذا الاسلوب ( عسكرة الربيع العربي ) بظلاله على اهلنا في سوريا فلقد سفك دمائهم فأصبحت تسيل كالانهار وشرد الباقي منهم في العراء في الدول المجاورة من جراء القصف الجوي والمدفعي وهو يهدد سوريا الان بخطر الاقتتال الطائفي وخطر التقسيم .

 

ان الاخطر من عسكرة الربيع العربي هو ان يتحول الى ربيع طائفي يودي بالمنطقة الى حرب طائفية اذا اشتعلت فلسوف تحرق وتتشظى الى كل البلدان المجاورة .

 

ان مايجري من نزاع طائفي في لبنان ماهو الا امتداد لما يحدث في سوريا فالمقصود منه استثارة حزب الله ومؤيديه من حاملي نفس المذهب واستدراجه الى قتال طائفي ومن الجدير ذكره ان لبنان واهن كوهن بيت العنكبوت فهو اضعف وأرخى منطقة في العالم العربي لكون اهله متراصفين تراصفا طائفيا منذ قرن او يزيد من الزمان ودستورهم يجسد هذا الاصطفاف وقيام اي اقتتال طائفي سوف يجعل المنطقة برمتها على كف عفريت .

 

ان التحول في الاسلوب من الناعم السلمي الذي يعتمد الثورات والمظاهرات والاضرابات الى الاسلوب المدمر والطائفي الذي يشعل حربا أهلية طائفية بين الشعوب وتدمير البلدان وتقسيمها المقصود منه بالتأكيد هو كبح الربيع العربي وايقافه وجعل الشعوب تنفر منه كما تنفر من الموت بعد ان اصبحت تدفع فاتورة الدماء التي تسيل كالانهار في الشوارع واصبحت تنام في العراء تاركة المأوى تدكه القذائف والصواريخ وبما ان نجاح اي مشروع سياسي يتوقف على تاييد وقناعة الشارع به فلسوف يفقد مشروع الربيع العربي قناعة الشارع وتأييده بعد ان تحول الى ربيع طائفي مدمر قاتل ممزق ولسوف يفشل ويتوقف ويكبح بكابح الطائفية .

 

فمن المستفيد من قيام حرب طائفية في المنطقة ومن هو الذي يروج للطائفية وكان مشروعه الغاء تقسيم سايكس بيكو وتقسيم المنطقة من جديد على اساس طائفي عرقي  ؟.   

 

ومن المستفيد من ايقاف الربيع العربي وكبحه ؟.

 

ومن المستفيد من استدراج اسرائيل لضرب ايران او حزب الله الان في هذا الوقت بحجة التهديد النووي الذي تصدعت رؤوسنا به لمدة عشر من السنين عجاف ؟

 

لقد أطلقت امريكا تصريحات وتحذيرات من امكانية قيام حزب الله بشن هجمات ارهابية تستهدف اوروبا وامريكا وكذلك اسرائيل وكانت هذه التصريحات هي رسالة غيرمباشرة لأسرائيل والغاية منها اثارتها واستفزازها واستدراجها لضرب حزب الله او ضرب ايران ثم اعقب التصريحات الامريكية تصريحات نارية من حزب الله على لسان زعيمه حسن نصر الله وتهديدات مباشرة لأسرائيل كانت لنفس الغاية وهي استدراج اسرائيل لضرب ايران او حزب الله .

 

ان الفائدة التي ستحصل عليها امريكا من ضرب ايران او حزب الله هو تقوية هذا الحلف وبقاؤه بعد ان اصبح ضعيفا ومعزولا . لأن اية ضربة سوف يتلقاها هذا المحور من اسرائيل سوف تمنحه شرفا كبيرا ووساما فاخرا مما يجعل  الجماهير العربية المشاعرية الحماسية الفياضة الجياشة ذات الشعارات والهتافات واللافتات ...الخ . تتعاطف معه وتؤيده وبذلك سوف تضمن امريكا بقاء هذا المحور وبقاء نفوذها الذي يهدده الربيع العربي .

 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق