]]>
خواطر :
أيتها التكنولوجيا ، لما تصرين على غزونا...أفسدت عنا بساطة عقولنا و معيشتنا... كان الأجدر أن تبقين ما وراء البحارُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . لا تبخل على غيرك بالمشورة الحقيقية والصادقة رغم همك ، ولا تكن بخيلا فيما يرضي نفسك وغيرك مهما كان الثمن فالحياة متعة بين الجميع والإنسان جميل رغم همه   (إزدهار) . 

اعداء الامة الاسلامية تزكى العملاء

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-08-23 ، الوقت: 12:44:28
  • تقييم المقالة:

داع صوت من يدعو اهل الخيانة و الغدر من داخل تونس و خارجها الى افتكاك المبادرة السياسية و بالتالى الانقضاظ على الحكم و ارجاع تونس الى وضع ما كانت عليه قبل الثورة فالسبسى و جماعته ال لطيف يقومون بتعبية فئة ضالة من التونسيين لتخريب البلاد و اتلاف ما تبقى من ثروته لتكون هده الاعمال دريعة لاجبار عدد هائل من التونسيين للقبول بالامر الواقع والاستسلام لمشيئة اعداء الثورة مقابل العيش بامان

فالاعلام المحلى المرئى و المسموع يشجع خيار الرجوع الى تبنى سياسة ما قبل الثورة لانقاض البلاد من الفقر و الخصاصة حسب رايهم و محاربة الجريمة بالطريقة التى كانت عليها قبل الثورة معنى هدا ان القضاء بعد الثورة يشجع تفشى الجريمة فى المجتمع بل لا يحاسب مرتكبيها و هدا واقع ملموس اراده الخونة لافشال الثورة

اقول لك يا سبسى الشعب التونسى ليس ابله لحد ان يبلع طعم الهزيمة الثورة ماضية قدما الى الامام لتحرير البلاد و تطهيرها من الخونة امثالكم


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق