]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحرية ( مقاربة فلسفية)

بواسطة: BENABDALLAH(maroc  |  بتاريخ: 2011-07-25 ، الوقت: 01:11:53
  • تقييم المقالة:

بقلم: عبدالله بن عبدالله                                                                                                                                      اكادير : المغرب                                                                                                                                          مقدمة : إذا ما إعتبرنا أن الإنسان هو الكائن الوحيد الذي لذيه شعور بالحرية في كل ما يقوم به من سلوكات وتصرفات وبحسب ما تفرضه حاجياته الضرورية لوجوده ’ فتبعا لذلك لايمكن أن ننكر أنه في صراع دائم مع إكراهات وحثميات تعترض سلوكاته وتصرفاته وتحول دونه وتحقيق غاياته وأهدافه’ وهو بذلك دائم الحلم بتخطي موانع الجبرية.               لهذا نستطيع أن نقول أن جوهر الإنسان هو الحرية ’ وهذا ما يميزه عن باقي المخلوقات . وصراعه مع الحتميات مكنته في كثير من الحالات من السيطرة عليها ولو جزئيا , فلديه القدرة على إستغلال الطبيعة لتحقيق مصالحه الخاصة ’ بل دهب بعيدا من حيث هو حر الى الدخول في جدال مع القوى الغيبية (الله) دخل معه في حوارطويل .                                             فلم يرق للإنسان بفضل فكرة الحرية أن يبقى نصف إله, ولكنه أراد أن يكون إلآها كاملا.وعلى هذا إختار البعض التمسك بحقيقة كون الإنسان ضعيفا لاحول له ولاقوة فآقتنع أن يكون عبدا لله , وآختار الآخرون فكرة أن الله كان إنسانا في الأصل , والإنسان قادر على أن يصبح إلها’ وفريق ثالت أكد على أن الله نفسه من خلق الإنسان , ووجد فريق رابع أن المشكلة تنحصر في قتل الإلهكما فعل شوبنهور ونيتشه وماركس.                                                                                       إن كلمة الحرية هي أثمن كلمة في قاموس الإنسانية , وهي في نفس الوقت أعقد كلمة في هذا القاموس من حيث صعوبة فهم كنهها ومعانيها . وتبعا لذلك الغموض برر الإنسان أفعاله وسلوكاته وتصرفاته من خيرة أو شريرة صحيحة أو خاطئة , فضيلة أو رذيلة ....الخ                                                                                                                      من هنا يمكننا أن نطرح الإشكاليلت الثالية : ما هي الحرية؟ أهي مجرد هوس عقلي يصور لنا القدرة على أن نكون سادة المخلوقات المادية وغير المادية؟ أم هي مجرد وهم فكري نتخيل وجوده ونحلم به ؟أم هي منحة إلآهية يتلذذ بها لبشر؟ أم هي جوهر الوجود الإنساني ؟ وما علاقة الحرية بكل من الإرادة والحثمية والقانون؟                               هذه هي الإشكاليات التي سنعمل على تحليلها من خلال محاور بحسب الإشكالات التي طرحناها.                           وسنعمل على ذلك لآحقا .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق