]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

القدس ورقة إعلامية رابحة !!

بواسطة: احمد العربي  |  بتاريخ: 2012-08-21 ، الوقت: 21:42:57
  • تقييم المقالة:

القدس ورقة  إعلامية  رابحة !!

 

إن إيران  وعدائها للشعوب العربية وتماديها بالقتل والنهب لثروات الشعوب ومنها العراق ومن خلال عملائها في العراق نجدها قد استعملت كل وسائل الخداع والتظليل  بالأعتماد عليها لتنفيذ مخططاتها ولخدمة  مصالحها في المنطقة فأستخدمت  وسيلة  اللعب بعواطف  الناس من خلال المهاترات والتصريحات

والتناغمات من هنا وهناك من هذا المسؤول الإيراني أو ذاك  بحب الأوطان لما لها أهمية  مؤثرة في نفوس الشعوب العربية  ألا وهو تحرير القدس  والكلام حول القدس و تحريره من إسرائيل وهذا  ما بدأ يصرح به  وزير الخارجية الأيراني  وكل المسؤولين حيث قالوا  إننا سننهي ونمحي إسرائيل من الوجود ونحن قادرون على تحرير القدس وهذا اللعب بعواطف العرب لأنهم يتعاطفون مع تلك الإدعاءات و يتفاعلون معها  ظننا منهم أنها صادقة ... الا يعلم كل من سمع ويسمع بهذه التصريحات الإعلامية الدعائية الفارغة من الحقيقة والمصداقية التي طالما

سمعناها من المسؤولين الأيرانيين وعلى مدى سنين لم يفعلوا شيئا ولم يحرروا القدس فالقدس إلى  ألان تردح تحت  وطأة الاحتلال الأسرائيلي  بل نراهم تركوا الفلسطينيين وحدهم يصارعون العدو الاسرائيلي ولم يحصلوا على شيء من إيران سوى التصريحات الإعلامية الرنانة  ليتعاطف معهم الشعب العربي الذي كرههم بسبب عدائهم للشعوب  وخصوصا العراق وسرقتها لخيراته في رابعة النهار وعن طريق الكلام عن القدس وتحريرها استطاعوا في العراق أن يحصلوا على تعاطف الشعب لا حبا بهم بل لأجل القدس وحبهم لها فبتلك الخدعة الجديدة الإعلامية 

نشروا وروجوا إلى علي خامنئي في العراق  فأخذوا ينشرون له الصور في الشوارع والأزقة بأسم القدس نقول الى هؤلاء المتصيدون في الماء العكر إنكم معروفون بخداعكم  وأساليبكم أنتم لا تحررون  القدس ولا تفعلوا  إي شيء  لصالح الشعوب العربية  أو  تحرير مقدساتهم أنتم تعرفون فقط وفقط مصالحكم ولتعلم  وتعي كل الشعوب ومنها العربية وخصوصا العراق هذه الحقيقة الإيرانية ولا ننخدع بها   ....

بقلم/ محمد مرزه  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق