]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أبطال مدينة الماضي

بواسطة: حسين شكر الحسني  |  بتاريخ: 2012-08-21 ، الوقت: 19:28:41
  • تقييم المقالة:

تعصف ريح الشوق في أرضي...أرضي التي لم أمهدها لغدٍ آتي...أرضٌ لم تزل ميتة جرداء قاحلة من العطف والحنان...ما كُنت هكذا يا أرضي... أفٍ لك يا دهر...ها أنت اليوم ترقص على قبر أحلامي...أحلامي الباقية...من أعطيتُها عنان نفسي في مملكة الخلود...أفٍ لك يا دهر من صاحبٍ وخليل...رميتَ بسهام حقدك وغدرك أيام ما برحت ساحة الحب والإلفة...أفٍ لك يا دهر من غصةٍ أورثتها شاباً يافعاً يهوى الماضي ويحيى الحاضر...أفٍ لك يا دهر... مدينة الماضي كانت نثري في الشوق إلى حطام الماضي...أغفلتُ فيه أبطال المدينة...لكن يأبى القلب والقلم السكوت... ما أقسى صراع الأزمنة...صراع الحاضر والماضي وواقعي الذي لا ينفك كونه نتيجة الماضي... إحساسٌ متكرر ومتجدد كل يوم حين يولد يوم جديد ينصب نفسه ملك الزمن الحاضر قاتلاً ما قبله...جاهلاً بميعاد منيته المحتوم في يوم غد على يد الملك الجديد...كنتم الضحية الأولى لملكٍ متعجرف لا يأبه لما تريد الرعية منه...إحساسي المتكرر والمتجدد المولود على يد الملوك المتعاقبة على كرسي المملكة الفانية في محدوديتها والخالدة في أعيننا بدأ يوم قُتلتم ...حيث نهض الملك الأول شاهراً سيف المستقبل في وجه الماضي فقضى عليه وعليكم إذ كنتم الماضي الواقف على أعتاب الحاضر حينها والخائف من قاتله... أما الآن بعد مرور سنوات ثلاث على رحيلكم أدركَت نفسي الخطأ...خطأي أنّي ظننتكم متّم ودفنتم في مقبرة الزمن...خطأي أني تركت ملكاً متعجرف يسطو على عقلي ووجدي فيوهمني قتلكم ليسبي ما بقي من رفات الشوق من وادٍ لآخر...خطأي أني لم أستل سيفي حينها قاطعاً وتين المستقبل مجبراً إياه الفناء فيكم... أحبتي أنتم الماضي...إن كان هناك مدينة الأحلام فأنتم ملوكها...وإن كان هناك مدينة الماضي فأنتم أبطالها...أنتم من شيدتم المدينتين فكنتم الحلم الذي مضى... بئساً لمن يطلب منّي إطفاء نيران الشوق...نار شوقي المتأججة في وادي الصدر...نار شوقي التي تجوس خلال الديار...ناري أحرقي ما شئتي ومن شئتي كيف شئتي...أحرقي الحاضر واطغي على عالم الأزمان لتُعيدي الماضي لعرش المملكة...والتهمي روحي وجسدي وأذيبي القلب... أنتم ذاكرتي وما فيها...وشوقي لكم لا لأحدٍ سواكم... لا ينفك قلمي يحترق مع دخان التبغ المثقل سيجارتي...مخلفاً رماد كلماتي ونثري...لكن في آخر الكلمات تذروه الرياح... ملاك السحمراني،مروى سبيتي،مروى خواجة،إسراء قبلان،نورا كارولينا عيسى،سماح فقهه،فاطمة دياب،ياسر حميد،محمد بنوت،عبدالجليل مرواني،علاء كنج،حسين فقيه،أحمد الدر،محمد الحسيني... انتم ملوك مدينة الماضي...أنتم الإلهام الذي يعجز الشعر عن نظمه فلا يلقى سوى بضع كلمات في نثرٍ وليد الشوق فيكم ولكم...ملاك وحنانها،مروى سبيتي وسكونها،مروى خواجة وإخلاصها،إسراء قبلان وطيبتها،نورا ورقّتها،سماح ومرحها،فاطمة وهدوؤها،وبعيداً عن سحر اللغة وبريقها ياسر"وجلاتطو"،محمد بنوت "وبرادتو بس سلبه"،علاء"وهضامتو"،عبد "وخلوصو"،أحمد "سيرحا والرب راعيها"،حسين فقيه "ومرحو"،محمد الحسيني"واحترامو"... أحبائي أنتم وإن كنتم الماضي فإن الحاضر لا يكمل إلا بكم والمستقبل لن يبنى إلاّ معكم...أتمنى فك أسر الماضي من السبي... عزائي من الأيام ذاكرتي...وعزائي من الماضي شوقي إليه... ومهما تعاقبت الأزمان واختلفت البلدان ستبقون الشوق...وتبقون أبطال مدينة الماضي...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق