]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المشاعر الإنسانية ودورها في حياتنا اليومية

بواسطة: على حسن السعدنى  |  بتاريخ: 2012-08-21 ، الوقت: 00:39:00
  • تقييم المقالة:

 على حسن السعدنى يكتب :

المشاعر الإنسانية ودورها في حياتنا اليومية

التعبير عن المشاعر والبوح بها وسيلة جيدة لراحة النفس واستقرارها سواء للمرأة أو للرجل، وقد اختلف التعبير عن تلك المشاعر لدى الرجل بصورة كبيرة عن الماضي حيث كان يعبر عن مشاعره، وهو منعزل وراء الأبواب، ولكن اليوم أصبح الرجل أكثر حرية في التعبير عن مشاعره بعد أن أصبحت النساء تطالب بأن يظهر الرجل مشاعره الإنسانية الطبيعية.

ولكن انتبه عزيزي الرجل فالمرأة لا تريد أن تراك وأنت تبكي أمامها على أي شيء، أو تختبئ خلفها خوفًا من شيء ما، لذلك يجب أن تعرف متى تظهر مشاعرك، وإلى أي حد يكون ذلك مقبولا بالنسبة لها. فهناك بعض المشاعر الإنسانية التي تحس بها يجب أن يكون التعبير عنها في حدود حتى لا تصفك المرأة بالضعف أو "قلة الرجولة"، وعلى الناحية الأخرى، لا يجب أن تكون "متبلد" المشاعر إذا احتفظت بأحاسيسك لنفسك، ولكي توازن بين ذلك وذاك عليك أن تفهم التالي:

 

الخوف:عندما تشعر بالخوف من شيء ما تغلب عليه بأي وسيلة وتحكم فيه، ولا تظهر منه إلا القليل أمام المرأة لأن ذلك أمر غير مرغوب فيه، فرغم كل ما يقلنه النساء عن رغبتهن في الرجل الحساس، فإنهن يردن أن يشعرن بالحماية، لذلك هي لا تريدك خائفا، فتعتبر الخوف شعورا أنثويا، لذا يجب عليك أن تتحكم فيه، لأن في ذلك شجاعة تريد أن تراها المرأة عليك.

 

الغيرة:تردد النساء دوما أنهن يكرهن الرجل الغيور، ولكنك إذا لم تبد أي غيرة عليها؛ لأنك واثق بنفسك، فإنها ستشعر بعدم اهتمامك بها، فهي تتوقع منك بعض الأسئلة أو الكلمات التي تعبر بها عن خوفك من فقدانها، لذلك بينما تسيطر على مشاعر الخوف عندك بصفة عامة اعطها القليل من الاهتمام واظهر حبك وتقديرك لها عبر بعض التلميحات عن أنك تغار عليها.

 

الغضب: المرأة تريدك أن تغضب من حين إلى آخر، فالغضب متعلق بالشغف، وعدم الغضب يعني العكس تماما، بل ستحس أنك بارد وغير مكترث بأمور جوهرية في حياتكما، وهذا لا يعكس التحكم بالعواطف. وعلى الرغم من خطورة الشعور بالغضب على العلاقة فإنه يجب أن يظهر ويخرج باتجاه شيء ما ولكن ليس باتجاه المرأة بالتأكيد، تأكد أنك تغضب في الاتجاه الصحيح.

 

الحزن:من التقليدي ألا يظهر الرجال حزنهم، وألا يسمحون لدموعهم أن تنهمر خاصة أمام النساء، ولكن الحزن شعور مربك للرجل اليوم، فالنساء يقلن أنهن يردن أن يتأكدن أن الرجل إنسان طبيعي يحزن في المواقف التي تستدعي ذلك. ولكن الرجال اليوم يجب أن يتعلموا السيطرة على حزنهم وإبدائه فقط في المواقف والأوقات الصعبة جدا، أي أنك يجب أن تكون حكيما في اختيار أوقات إبداء حزنك، فالبكاء على موت عزيز مثلا أمر مناسب، ولكن البكاء على مشهد محزن في فيلم عاطفي أمر غير مناسب بالتأكيد.

 

التعلق:التعلق حبل مزدوج يجب أن تمشى عليه بحذر، فهو عموما شعور إيجابي جدا ووسيلة ضرورية لإبراز حبك للمرأة التي تسعد عندما تشعر بأنك متعلق بها، ولكنها لا تريد أن يظهر هذا أمام الناس فهو يضعف شعورها بالاستقلالية. لذلك تعامل معها بلطف أمام الآخرين واظهر بتحفظ تعلقك بها أمامهم واحتفظ بمشاعرك الحقيقية حتى تكونا وحدكما معا.

 

الاعتذار لا يقلل منك:الاعتذار تعبير جميل عما بداخل الرجل، وتعبير داخلي من الضروري البوح به، وقد يرى معظم الرجال أن التعبير عن الأسف أو "الاعتذار" أمر صعب، ويُنقص من كرامتهم كثيرا خاصة إذا كان موجها إلى الزوجة على موقف خاطئ. مع العلم بأن تبادل الاعتذار بين الزوجين، والتعبير عنه يزيد من مكانة الرجل لدى الزوجة، لذلك يجب عليك أن تعرف زوجتك مدى حكمتك، وحتى لا يصعب عليك هذا الأمر عزيزي الرجل يمكنك أن تبتكر طريقة مميزة لاعتذارك والتعبير عن أسفك دون أي خجل.

 

وفي هذا الصدد يؤكد الدكتور "ارون لازار" في أحدث كتاب صدر له بالولايات المتحدة أن الاعتذار من أصعب المواقف التي يمكن أن تتعرض لها الزوجة أو الزوج عند حدوث أي خلاف عائلي، ويوضح الطبيب النفسي الأمريكي في كتابه الذي يحمل اسم "الاعتذار"، أنه عندما يقول شخص لآخر "أنا آسف" فهذا ليس معناه فقط الاعتراف بالخطأ أو الرغبة في العدول عنه، وإنما هو موقف ينم عن شخصية كريمة واثقة من نفسها وشجاعة، إلا أن هذه الكلمة تظل الأصعب على لسان المرأة والرجل.

 

و يذكر "لازار" أن الرجل بطبيعته يفضل أن تتحمل المرأة أسباب فشل العلاقة بينهما، لأنها في نظره أكثر قربا من الوقوع في الخطأ. وفي نهاية كتابه يؤكد أن الاعتذار لا يقلل مطلقا من شأن صاحبه، بل على العكس فهو يكسبه احتراما أكثر، وإذا أسيء الفهم من الطرف الآخر فتكون هي غلطته لأنه ببساطة شخص غير ناضج. ويرى المؤلف أن كلمتي "أنا آسف" هي من أجمل كلمات الحب التي يمكن أن تُحل أمامها أشد المشكلات تعقيدًا.

  


 مؤلفتى من سلسة حكايات فى برمجات الذات للكاتب على حسن السعدنى صادرة عن دار بوك هاوس للتوزيع والنشر


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق