]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لحن الحتوف

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2012-08-19 ، الوقت: 19:59:31
  • تقييم المقالة:

 

        * إهداء : إلى الشاعر السّميدعي ، والأديب الألمعي ، والمفكّر اللّوذعي ، والمثقّف الأروعي : (محمد جربوعة ) أهدي هذا الشّجن .

أيا قلبي المهراق الجريح ...

ويا دمي المسفوح الذبيح ...

مع كلّ عيد أصيح:

" لملموا أشلاء الوطن...

غنّوا له مواويل الشّجن...

أهدوه في العيد الكفن..."

وأدوا الهزّار مع الفنن...

كيلا يغرّد أو يصيح...

ويكشف جرم ابن آوى باللفظ الصّريح...

إنّه يا صاح أتون الفتن...

تلعثمت  المعاني والحروف...

تكسّرت النّصال والسّيوف...

شاخت الكتب فوق الرّفوف...

ترهّلت المعازف والدّفوف...

لمّا صارت شبّابتي تعزف لحن الحتوف...

          بقلم: البشير بوكثير / رأس الوادي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق