]]>
خواطر :
سألت عنك جزر الأوهام ، غرقت مباشرة في مياه البحار، بعد السؤال...سألت عنك الوديان، جفت مياهها قبل حتى إتمام السؤال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فن محصور

بواسطة: عاشقة الزهور  |  بتاريخ: 2012-08-19 ، الوقت: 06:27:13
  • تقييم المقالة:

سأبقى كاتبة لآخر يوم من عمري بإذن ورحمة ربي وإذ لم يعترف أحد بموهبتي فإن الخالق يرى ويعلم ،فهو الوهاب الذي ألهمني بها منذ طفولتي طهر عقلي وجعله مبدعا للأفكار ووهبني بسرح من الخيال بأسلوب مناسب  وجعل من قصصي عبرة ودواء بأساليب حزينة صنعتها دقات قلبي المليئة بالدموع وعزفت به أفكاري لست مغرورة ولاأفتخر بنفسي  وإنما أبوح بماشعرت ولاأقول أني أحسن كاتبة في العالم ولاحتى المغرب وإنما أردت لأوضح للقراء،أني أعطي قصة أو رواية أوقصيدة من خيالي مطابقة بالواقع الحي المرير أجمع فيها أحداتي وأمزجها بوقائع المجتمع وأنسج معها المشاكل واللقطات الغرامية ولاأجعل المؤلف يعتمد على الحب وحده ،ولكني أجعله لقطة استرحة وتزين للقصة ولايمكن لي بأن أعطي الدواء والعبرة من خلال اللحظات التي يعشها المجتمع ،من قتل وغدر ونفاق وسرقة دون أن أرصد الخيال الأدبي الواسع المعطر بنغمات لحن الطيور المصبح على دموعي التي سميتها بدموع الشروق سيحدت تغير طارئ إن شاء الله ولن يبقى فني فنا محصور ولن أستسلم لحسدكم ولا سخريتكم صدقوا أو لاتصدقوا أنا صاحبة الكتب ولست ،سارقة الأدب من أصحابه إني جد واتقة من نفسي وسأبرز موهبتي أكثر إن شاء ربي بقلم منال بوشتاتي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق